جهاز تتبّع بصري لتعزيز مهارات العمل عند أصحاب الهمم - الإمارات اليوم

جهاز تتبّع بصري لتعزيز مهارات العمل عند أصحاب الهمم

عرضت وزارة تنمية المجتمع جهاز التتبع البصري الموجّه لأصحاب الهمم، ضمن مشاركتها في معرض «أسبوع جيتكس للتقنية»، وهو عبارة عن كاميرا تعمل بالأشعة فوق الحمراء، يتم من خلالها قراءة الأشعة الصادرة من بؤبؤ العين للتحكم في الأجهزة الإلكترونية عبر برنامج يتم ربطه بالحاسب الآلي.

وتعمل هذه التقنية من خلال حركة العين، فيستطيع الأشخاص ذوو الإعاقة الحركية التحكم في كل خصائص الجهاز عند الوقوف أمام الحاسب المحمول، وتساعد الطلبة من أصحاب الهمم على الاستعانة بالجهاز من أجل تأهيل وتقوية عدد من المهارات الشخصية، منها الإدراك البصري والانتباه والتركيز والتواصل مع المحيط.

وتتولى وزارة تنمية المجتمع تقديم الاستشارات للمؤسسات والهيئات المختلفة، حول الطريقة المثلى لاستخدام الجهاز، دعماً لتوظيف أصحاب الهمم ومساعدة الموظفين من هذه الفئة للارتقاء بواقعهم المهني، إضافة إلى توفير خدمة التقييم والتطبيق والاختيار المناسب لكل حالة، بما يضمن تأمين القبول الإيجابي، والسلاسة المطلوبة لأداء المهام بالنسبة للموظف من أصحاب الهمم.

وأوضحت مديرة إدارة تأهيل ورعاية أصحاب الهمم في وزارة تنمية المجتمع، وفاء حمد بن سليمان، أن جهاز التتبع البصري يُعد إضافة نوعية على صعيد رعاية وتمكين وتوظيف أصحاب الهمم، بما يعزز واقعهم وأداءهم المهني، إضافة إلى كونه يثري الجانب النفسي عبر رفع مستوى الثقة لدى أصحاب الهمم، إيماناً بقدراتهم الفردية، وتقديراً لطاقاتهم الكامنة التي تختزن الكثير من العطاء والإنتاجية.

 

طباعة