شرطة أبوظبي تعد خطة توعية لـ «الصيد والفروسية» - الإمارات اليوم

شرطة أبوظبي تعد خطة توعية لـ «الصيد والفروسية»

شرطة أبوظبي تنشر التوعية بين رواد معرض الصيد والفروسية. من المصدر

أعدت شرطة أبوظبي خطة تركز على تكثيف جهود التوعية لرواد المعرض الدولي للصيد والفروسية في دورته السادسة عشرة، والعمل على إبراز المعرض بصورة حضارية وتقديم أفضل الخدمات على نحو يليق بالدولة في تنظيم مثل هذه الفعاليات.

وأفاد رئيس اللجنة الأمنية المنظمة للمعرض، العميد سالم حمود البلوشي، بأن اللجنة تعمل في الفترتين الصباحية والمسائية للوقوف على جاهزية الإجراءات المتخذة لاستقبال رواد المعرض وعمليات التأمين، بالتركيز على تخصيص بوابات الدخول للجمهور وإقامة مركز خدمة للمتعاملين للرد على جميع الاستفسارات المتعلقة بإجراءات الترخيص، وتوزيع نشرات وكتيبات بإجراءات التأمين والسلامة والإرشادات المختلفة.

ودعا رواد المعرض إلى ضرورة مراعاة احتياطات الأمن والسلامة عند اقتناء الأسلحة النارية المرخصة، منها عدم العبث في الزند والطارق، وعدم توجيه السلاح إلى أي شخص بغرض المزاح ولو كان فارغاً، وإبعاد السلاح عن متناول الأطفال، وعدم استعمال السلاح أثناء الاحتفالات والمناسبات، وعدم النظر أبداً إلى فوهة السلاح حتى لو كانت أجزاؤه مفككة، ويجب التعامل مع السلاح باستمرار على أنه معبأ، وألا يتم حفظ السلاح في خزانة حديدية، وعزل الذخيرة عن مكان وجود السلاح.

وأوضح أن اللجنة الأمنية وزعت حافظة إرشادية على الرواد، تضمنت مفهوم حمل واقتناء الأسلحة المرخصة، والأماكن المحظور فيها حمل الأسلحة، والإجراءات الواجب اتباعها عند فقدان السلاح، كإخطار سلطة الترخيص أو أقرب مقر للشرطة عن كل سلاح أو ذخيرة مفقودة خلال مدة أقصاها 24 ساعة من تاريخ العلم بالفقد.

وأضاف: «كما تضمنت حالات انتهاء ترخيص الأسلحة، منها الوفاة، وتسليم السلاح للآخر، واستعمال السلاح في غير الغرض المحدد بالترخيص، وزوال الصفة أو المبرر الذي منح الترخيص بسببه، وصدور حكم قضائي بات بمصادرة السلاح، وعدم تجديد الترخيص بعد انتهاء مدته».

طباعة