استقبل رئيس مجلس النواب التشيكي

محمد بن راشد: البرلمانات تعزز علاقات الصداقة بين الشعوب

صورة

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بقصره في زعبيل، ظهر أمس، رئيس مجلس النواب التشيكي رادك فوندراشك، والوفد المرافق.

ورحّب سموه، بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، ورئيسة المجلس الوطني الاتحادي، الدكتورة أمل عبدالله القبيسي، بالضيف، وتمنى له سموه زيارة ناجحة تمهد لبناء جسور جديدة لعلاقات أوسع بين دولة الإمارات وجمهورية التشيك الصديقة، تشمل مجالات جديدة منها الاقتصادية والثقافية والسياحية، بما يعود على شعبَي البلدين الصديقين بالخير والمنفعة المشتركة.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، خلال تجاذبه أطراف الحديث ورئيس مجلس النواب التشيكي، أهمية دور البرلمانات في تطوير وتعزيز علاقات الصداقة والتقارب بين الشعوب، كونها تمثل شعوبها وتشكّل همزة وصل وتواصل بين الشعب والحكومة.

إلى ذلك، أشاد فوندراشك بالنهضة الحضارية الشاملة التي تشهدها دولة الإمارات على مختلف الصعد، معرباً عن سعادته بزيارة دولة الإمارات للمرة الأولى، التي وصفها بزيارة تاريخية بالنسبة لبرلمان بلاده.

حضر اللقاء سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة «طيران الإمارات»، وعدد من الشيوخ وأعضاء من المجلس الوطني الاتحادي، ووزراء ورؤساء ومديري مؤسسات ودوائر حكومية، وسفير جمهورية التشيك لدى الدولة، إلكساندر سبوريش.