مذكرات لتدوير الكفاءات المواطنة من موظفي حكومة دبي - الإمارات اليوم

مذكرات لتدوير الكفاءات المواطنة من موظفي حكومة دبي

خلال توقيع «الموارد البشرية» مذكرات تفاهم مع دوائر حكومة دبي وجهات خاصة. من المصدر

وقّعت دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، أمس، مذكرات تفاهم مع دوائر حكومة دبي وجهات خاصة، بهدف التدريب التطويري، والتدريب على رأس العمل، وتبادل الخبرات والمعرفة.

وتهدف الدائرة من المذكرات إلى تدوير الكفاءات المواطنة من موظفي حكومة دبي، وإكساب الموظفين المهارات اللازمة، والحصول على التدريب الذي يحتاجونه من خلال التدريب على رأس العمل، بحيث يتم تدريب موظفي الحكومة في مؤسسات وشركات القطاع الخاص المتميزة من أجل إكسابهم المهارات والخبرات اللازمة.

وقال مدير عام دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، عبدالله علي بن زايد الفلاسي، إن توقيع الاتفاقيات يأتي تنفيذاً لنتائج محور التوطين في مختبر مسرعات الموارد البشرية، الذي أوصى بتنمية المواهب والقدرات المواطنة في القطاعات المحورية والسيادية، وتأهيل الصفين الثاني والثالث من القيادات المواطنة، من خلال التدوير التطويري للكفاءات المواطنة من الموظفين المواطنين في الجهات الحكومية، بهدف رفع مستوى الكفاءات الفنية والسلوكية للموظفين المواطنين، وتبادل المعارف بين الجهات الحكومية والخاصة في الدولة وخارجها إن لزم.

وأضاف أن دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي تهدف إلى الاستفادة من الموظفين ذوي الخبرة، ونقل خبراتهم من أجل تأهيل الموظفين في الوظائف المحورية الحكومية، ويتم ذلك عبر آلية تتضمن تحديد التخصصات المستهدفة والموظفين المراد تدريبهم، وتبادل الموظفين المراد الاستفادة من خبراتهم أو تدريبهم، من خلال التنسيق المستمر الذي تقوم به الدائرة مع بقية الجهات الحكومية والخاصة.

وأكد أن التدريب على رأس العمل يعد من أكثر أساليب التدريب فاعلية، حيث أثبتت الدراسات أن نحو 80% من المهارات والمعارف التي يحتاجها الموظف يكتسبها أثناء فترة التدريب على رأس العمل، لذلك نجد أن كبرى الشركات والمؤسسات في العالم تنفق على التدريب على رأس العمل ثلاثة أضعاف ما تنفقه على التدريب داخل الفصول الدراسية، إذ يعد تعلّم المهارات المطلوبة في إنجاز العمل من خلال بيئة العمل الفعلية التي يمارس فيها التدريب، هو المرتكز الأساسي لفلسفة التدريب على رأس العمل. وكانت الدائرة نظّمت، الأسبوع الماضي، معرض مسرعات الموارد البشرية، الذي تضمّن محاور أساسية، هي: المكافآت، واستشراف المستقبل، والتشريعات، والثقافة المؤسسية، والكفاءة والتنافسية، والتوطين.

 

طباعة