«الإمارات للطعام» يوقّع ميثاق شراكة مع شبكة بنوك الطعام الإقليمية - الإمارات اليوم

لخفض معدل الهدر في الدولة إلى الصفر

«الإمارات للطعام» يوقّع ميثاق شراكة مع شبكة بنوك الطعام الإقليمية

شبكة بنوك الطعام الإقليمية تهدف إلى القضاء على الجوع والحد من هدر الطعام عالمياً. من المصدر

وقّع بنك الإمارات للطعام، أخيراً، ميثاق شراكة استراتيجية مع شبكة بنوك الطعام الإقليمية، انطلاقاً من حرص الدولة على تعزيز مبدأ المسؤولية المجتمعية، والتعاون في مجال حفظ نعمة الطعام من الهدر والإتلاف، بحضور المدير العام لبلدية دبي، ونائب رئيس مجلس أمناء بنك الإمارات للطعام، داوود الهاجري.

وأشاد الهاجري بدور قطاع الفنادق والمصانع الغذائية والمزارع ومؤسسات الضيافة ومحال السوبر ماركت والمتطوعين بإمارة دبي والدولة في التبرع بفائض الأغذية، التي يقوم البنك بالتعامل معها بشكل احترافي، بإشراف الجهات المعنية المختصة، والقيام بتوزيعها داخل الدولة وخارجها، بالتعاون مع شبكة من المؤسسات الإنسانية والخيرية المحلية والدولية.

وأضاف أن بنك الإمارات للطعام عقد شراكات مع السلاسل الفندقية الكبرى، ومحال السوبر ماركت الضخمة، ومصانع الأغذية، والمزارع، وفتح أبوابه للمتطوعين للإسهام في توزيع الطعام داخل الدولة وخارجها، والوصول إلى خفض معدل الهدر في الدولة إلى الصفر، حتى تصبح نموذجاً ناجحاً للتخلص من هدر الطعام، وتخفيف حدة الجوع.

وأوضح أنه تم الاتفاق على أن تكون مشاركة وإسهام شبكة بنوك الطعام الإقليمية في دعم العمليات التشغيلية لبنك الإمارات للطعام والإشراف عليها، فضلاً عن ضمان تطبيق معايير الصحة والسلامة الغذائية للأغذية الفائضة عن الحاجة، للتأكد من صلاحيتها للاستهلاك البشري.

وأكد أن توفير الأدلة الإرشادية لمعايير حفظ الأغذية الفائضة وتخزينها للمعنيين، وتدريب المتطوعين في عمليات تخزين وحفظ الأطعمة الفائضة، وفق معايير الصحة والسلامة الغذائية، من أهم أسباب ضمان سلامة وجودة الأغذية التي يتم التبرع بها.

ونصت الاتفاقية على أن الالتزام بتوفير الأغذية الفائضة والصالحة للاستهلاك البشري للبنك وفقاً لآليات العمل، وخطة التنفيذ التي يتم الاتفاق عليها، وحفظ وتعبئة الأغذية وفقاً لاشتراطات ومعايير صحة وسلامة الغذاء المعتمدة في بلدية دبي إلى حين تسليمها للبنك، إلى جانب تزويد البنك بجدول زمني يحدد فيه المواعيد المتوقعة لتوافر الأطعمة الفائضة وكمياتها، وتوفير البيانات المتعلقة بعدد الوجبات التي يتم توفيرها وفق الآلية المتفق عليها من قبل الطرفين.

من جهته، قال مدير شبكة بنوك الطعام الإقليمية، معز الشهدي، إن هناك تطابقاً لرؤية الشبكة مع رؤية بنك الطعام الإماراتي في المجال الإنساني، التي تهدف للقضاء على الجوع، والحد من هدر الطعام على مستوى العالم، وإن شبكة بنوك الطعام الإقليمية دعمت إنشاء 33 بنك طعام بمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، وتطوير 61 بنك طعام في أميركا اللاتينية، إضافة إلى تقديم الدعم إلى أكثر من مليوني أسرة على المستوى الإقليمي.

وأضاف: «سيشمل التعاون المستقبلي دعم بنوك الطعام في الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا في ما يتعلق بمحاور مختلفة، مثل التغذية، والتنمية، والعمل الخيري المستدام».

طباعة