كاميرات مراقبة لتقييم السائقين المتدربين في رأس الخيمة - الإمارات اليوم

كاميرات مراقبة لتقييم السائقين المتدربين في رأس الخيمة

المركبات الجديدة ترتكز على إعداد سائق قادر على تحمّل مسؤولية الطريق. من المصدر

أعلنت هيئة الموارد العامة في حكومة رأس الخيمة عن إطلاقها مركبات تدريب حديثة للسائقين لتقييمهم، وتتميز بتوافر كاميرات مراقبة عالية الجودة والدقة، بهدف متابعة الحالات أولاً بأول، وبشكل يؤكد حرصها البالغ على تعزيز الثقافة المرورية لدى السائقين، والتأكد من التزامهم بالتعليمات والتوجيهات خلال فترة تدريبهم العملي، تزامناً مع إعلان الهيئة البدء في تفعيل خدمة «التقييم العملي قبل النهائي».

وأكدت مديرة الهيئة بالإنابة، ميسون الذهب، أن هذه الخطوة ترتكز على إعداد سائق مؤهل وقادر على تحمّل مسؤولية الطريق، بعد حصوله على رخصة القيادة، والتأكد من أن الجانب العملي، الذي تلقاه خلال فترة تدريبه، أصبح ملماً به إلماماً تاماً بمختلف الأمور المتعلقة بالطرق.

وأشارت إلى أن المركبات مزودة بكاميرات مراقبة عالية الجودة لمراقبة ومتابعة جودة التقييم، وتساعد المعنيين على الرصد والضبط، بالإضافة إلى التأكد من مدى فاعلية المقيّمين أنفسهم، بحيث تتم إعادة تدريب ذوي التقييم الضعيف بما يحقق للعمل الكفاءة والخبرة والشفافية والصدقية، وهي بدورها منسجمة مع قانون السير والمرور بالدولة، لتكون قياسية وأكثر محاكاة للواقع الفعلي بعد الحصول على رخصة القيادة.

وقالت إن «الهيئة تسعى جاهدة، من خلال استراتيجيتها المنبثقة من استراتيجية ورؤية الحكومة، إلى تحقيق التميز في خدماتها، ضمن أهداف موضوعة تتطلب منا البحث عن كل تقنية جديدة، وارتأينا اللجوء مباشرة إلى تطبيق مواصفات فنية عالية الجودة لتواكب التحديث بمعايير السلامة والأمان».

طباعة