الزراعة التجميلية تستثني الملاك من رسوم المظلّات في أبوظبي

قررت دائرة التخطيط العمراني والبلديات في أبوظبي، استثناء مُلاّك القسائم السكنية من سداد رسوم وتراخيص وتجديد المظلات الخارجية في حال قيامهم بالأعمال الزراعية التجميلية خارج حدود قسائمهم السكنية.

وأفاد رئيس دائرة التخطيط العمراني والبلديات، فلاح محمد الأحبابي، بأن القرار الإداري رقم (152) لسنة 2018 بشأن الأعمال الزراعية والتجميلية خارج حدود القسائم السكنية في إمارة أبوظبي، يخدم تحقيق أهداف خطة أبوظبي الاستراتيجية الرامية إلى تحسين معايير جودة الحياة في الإمارة، إلى جانب الإسهام في تعزيز هدف تخطيط وتطوير مجتمعات مستدامة ومتكاملة.

وأشار إلى أن تطبيق القرار يندرج في إطار تفعيل بنود قانون الحفاظ على المظهر العام والصحة والسكينة العامة، مضيفاً أن تطبيقه سيكون له آثار إيجابية ملموسة على تحسين جودة الحياة في جميع أنحاء الإمارة، وسيشجع ملاك القسائم السكنية على التفكير وفقاً لأساليب مبتكرة تهدف إلى تجميل محيط القسائم السكنية بأعمال زراعية تُدخل البهجة والسرور على النفوس، وتسهم في تلطيف الأجواء المحيطة بالمساكن.

وأصدرت الدائرة دليلاً إرشادياً ينظم الأعمال خارج حدود القسائم السكنية، ويصف الدليل إجراءات التقديم الذاتي لهذا النوع من الأعمال، ويُعطي توجيهات حول كيفية تحقيق المطابقة في الوثائق المقدمة.

وبيّن الدليل الأعمال المسموح فيها بتجهيزات اللعب: أحواض الزراعة، المنحوتات، المقاعد، الأشجار المغروسة في أحواض، الأسوار أقل من متر واحد، رصف قابل للنفاذ، غطاء أرضي نباتي.