«كهرباء الشارقة» توفر 200 ماكينة للدفع الإلكتروني - الإمارات اليوم

«كهرباء الشارقة» توفر 200 ماكينة للدفع الإلكتروني

الليم بحث مع وفد بنك المشرق تطوير أنظمة الدفع الإلكتروني. من المصدر

أفادت هيئة كهرباء ومياه الشارقة، بأنها وفرت منافذ عدة للدفع الإلكتروني عبر التطبيقات الذكية والموقع الإلكتروني، لافتة إلى وجود نحو 200 ماكينة دفع إلكتروني في مراكز التسوق والمواقع العامة ومحطات الوقود وغيرها، بالاضافة إلى مكاتب البريد وصرافتي الإمارات والأنصاري واستمارات تقبل المدفوعات النقدية لسداد فواتير الهيئة بمكاتبها، مضيفة أن البنوك الرئيسة تقدم خدمات دفع فواتير لمتعامليها عبر حساباتهم المصرفية، ويتم ذلك عن طريق قنوات مختلفة مثل الموقع الإلكتروني ونظام الرد الصوتي الآلي وماكينات الصرف الآلي، وعن طريق التطبيقات الذكية.

وبحث رئيس الهيئة الدكتور المهندس راشد الليم، مع وفد من بنك المشرق برئاسة نائب الرئيس التنفيذي رئيس المجموعة البنكية للتعاون والاستثمار بالبنك، أحمد عبدالعال، تطوير أنظمة الدفع الإلكتروني وإمكانية تركيب أجهزة في مراكز خدمة المشتركين لتقديم حلول مبتكرة لتعزيز رؤية الهيئة واستراتيجيتها التي تهدف للتحول الذكي، والتيسير على المشتركين وتقديم أفضل الخدمات لهم.

وأكد الليم أن الهيئة تحرص على تلبية احتياجات المشتركين من خلال استقصاء رضاهم أو من خلال ملاحظاتهم التي ترد عبر الموقع الإلكتروني ومواقع التواصل الاجتماعي، أو عن طريق التطبيق الذكي، مشيراً إلى أن جهود الهيئة ومبادراتها تهدف لتحويل جميع خدماتها إلى خدمات ذكية.

وأوضح أن الهيئة تحرص على تلبية احتياجات ومتطلبات المشتركين لتحقيق أعلى معايير الجودة العالمية وأفضلها، حيث يُوفر طرح الخدمات الإلكترونية إمكانية إنجاز المعاملات في أي مكان وزمان، والاستفادة من المميزات الأخرى لإتمام المعاملات بالطريقة الأسرع والأكثر ملاءمة وبأمان تام.

وأشار إلى أنه بحث سبل تفعيل التعاون والشراكة الاستراتيجية خلال المرحلة المقبلة مع بنك المشرق في ما يتصل بمشروعات البنية التحتية وتطوير الخدمات، والتعاون في تحقيق رؤية الهيئة الرامية إلى الارتقاء بمستوى الخدمات، وتبني أفضل المبادرات وتوفير حلول ذكية ومتطورة لتلبية مختلف رغبات وتطلعات المشتركين.

واستعرض الليم خلال اللقاء المشروعات والخطط المستقبلية للهيئة والفرص المتاحة للتعاون والشراكة مع البنك في مشروعات استكمال وتطوير البنية التحتية، لدعم مسيرة النمو الاقتصادي والتنمية الاجتماعية التي تشهدها الشارقة.

طباعة