معرض للأسر المواطنة تحت شعار «المرأة على نهج زايد»

المعرض شمل منصات لـ 24 امرأة من العاملات في مشروع «الأسر المواطنة». وام

نظّمت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، أول من أمس، احتفالاً ومعرضاً للأسر المواطنة بمناسبة يوم المرأة الإماراتية، الذي يصادف الـ28 من أغسطس من كل عام، ويقام هذا العام تحت شعار «المرأة على نهج زايد»، تزامناً مع «مئوية زايد»، وإعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، عام 2018 «عام زايد».

وقدم مدير عام المؤسسة، محمد حاجي الخوري، خلال الاحتفال، الشكر والتقدير لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية (أم الإمارات)، لدورها المتميز في دعم المرأة الإماراتية خاصة والمرأة على مستوى العالم.

ونوه بالدور المهم والمؤثر الذي تقوم به المرأة الإماراتية في مجالات العمل الإنساني والخيري، والعمل في الميادين الإنسانية من أجل تحسين ظروف وإغاثة المنكوبين، وحشد التأييد لقضايا المرأة ورعاية الطفولة في العديد من المناطق التي تعاني أوضاعاً مأساوية، خصوصاً تلك المتأثرة بالكوارث والحروب.

وخصصت مؤسسة خليفة الإنسانية، احتفالاً بهذا اليوم، معرضاً شمل منصات لـ24 امرأة من العاملات في مشروع «الأسر المواطنة»، لعرض ما ينتجنه من حرف تقليدية وتراثية، والهدايا الرسمية، التي تعتمدها المؤسسة وتقدمها لكبار الزوار والضيوف.

حضر الحفل الذي نظمته المؤسسة بمقرها المدير العام بالإنابة لـ«تدوير»، الدكتور سالم الكعبي، وعدد من ضباط شرطة أبوظبي، ومديرو الإدارات، ورؤساء الأقسام.