حجاج الدولة يبدأون العودة إلى أرض الوطن

بدأت طلائع حجاج الدولة في العودة إلى أرض الوطن بعد أن أكملوا أداء مناسكهم.

وأكد رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف رئيس بعثة الحج الرسمية، الدكتور محمد مطر الكعبي، أن حجاج الدولة بخير بعد أن أدوا مناسكهم، بينما يتواصل عمل مختلف اللجان حتى مغادرة حجاج الدولة كافة للأراضي المقدسة، لضمان توفير المتطلبات والمستلزمات كافة التي يحتاجونها حتى عودتهم إلى أرض الوطن.

ونوه الكعبي، بدور القيادة ومتابعتها المتواصلة لشؤون حجاج الدولة منذ وصولهم إلى الأراضي المقدسة، وحرصها على توفير جميع الخدمات، التي أسهمت في أداء الحجاج لكل المناسك بيسر وسهولة.

وأعرب عن خالص تهانيه لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده سمو الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، على النجاح المبهر للمملكة العربية السعودية في استقبال ملايين الحجاج هذا العام، عبر توفير أرقى المرافق والمنشآت وتجهيز المستلزمات كافة في المشاعر المقدسة، إضافة إلى تقديم سبل الرعاية المتواصلة للحجاج من مختلف دول العالم.

وأشار الكعبي، إلى أن النجاح الذي حققه أعضاء البعثة الرسمية يؤكد قدرة الكادر البشري المواطن على تحمل المسؤولية والتعامل مع مختلف التحديات، لافتاً إلى تمكن اللجان من التعامل مع الأمور كافة باحترافية بناء على الخبرات التي تراكمت لدى أعضاء البعثة الرسمية عبر سنوات عدة، من خلال ما تم تقديمه من أعمال متواصلة لخدمة حجاج بيت الله الحرام، والسهر على راحتهم وتسهيل حركتهم.

وأشار إلى أن اللجان عملت بروح الفريق الواحد، إذ تكاتفت الجهود من قبل الأعضاء لإنجاح كل الجوانب المتعلقة بضيوف الرحمن من الدولة تنفيذاً لرؤى وتوجيهات القيادة.