شرطة أبوظبي وزّعت الهدايا على المرضى والعاملين في «أمانة هيلث كير»

محمد بن طحنون: مبادئ زايد باقية في الوجدان وتنهل منها الأجيال

صورة

وزعت شرطة أبوظبي سلال الهدايا على المرضى وأصحاب الهمم، خصوصاً الأطفال المرقدين في مستشفى «أمانة هيلث كير» بمدينة خليفة بأبوظبي، وذلك في إطار إحياء اليوم العالمي للعمل الإنساني، الذي يوافق 19 أغسطس من كل عام، فيما أكد اللواء الشيخ محمد بن طحنون آل نهيان، مدير قطاع شؤون الأمن والمنافذ، أهمية التركيز على القيم الإنسانية وأثرها في نجاح المجتمعات، انسجاماً مع قيم بناء الإنسان والمبادئ الفاضلة للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الباقية الحاضرة في الوجدان، والتي تنهل منها جميع الأجيال، وعرفاناً وتخليداً لمآثره وعطائه الذي امتـدّ إلى كل أرجاء العالم.

وشدد على حرص شرطة أبوظبي على المشاركة الفاعلة في أنشطة اليوم العالمي للعمل الإنساني.

وتهدف شرطة أبوظبي من هذه المبادرة الإنسانية إلى تكريس قيم العطاء والتسامح، عرفاناً بدور المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في تأسيس مسيرة العطاء الإنساني في الدولة، وتزامناً مع «عام زايد»، ومواءمته مع الرؤية الراسخة لـ«زايد الخير» في بناء الإنسان والاستدامة وحب الوطن. وقال مدير إدارة الأسلحة والمتفجرات في قطاع شؤون الأمن والمنافذ، العميد سالم حمود البلوشي، إن اليوم العالمي للعمل الإنساني له شأن في نفوس الجميع لما يمثله من ثمرة للعطاء والخير، وتوافق هذا اليوم مع (عام زايد)، حيث تم الحرص على إعداد فعالية لإسعاد المرضى وأسرهم، والعاملين بالمستشفى، لترسيخ ثقافة العمل التطوعي والإنساني، وتوثيق الشراكة الفاعلة مع المؤسسات ذات الخدمات الإنسانية، ما يعزز من التكافل والقيم المجتمعية.

وتضمنت الفعالية، التي نظمتها إدارة الأسلحة والمتفجرات، بمشاركة سفراء السعادة في قطاع شؤون الأمن والمنافذ في شرطة أبوظبي، عدداً من البرامج والفقرات المتنوعة، حضرها المرضى وأسرهم، والهيئتان الطبية والإدارية بالمستشفى، منها عرض للكلاب البوليسية التي أظهرت الطاعة لمدربي إدارة التفتيش الأمني k9، في لقطات جذبت أنظار المشاهدين.

وجرى توزيع سلال الهدايا على العاملين في المستشفى، نظراً لتفانيهم في مجال تقديم الخدمات الإنسانية، ضمن حرص شرطة أبوظبي على تعزيز وتقدير العاملين ودورهم الإنساني المتميز.

وأعرب المرضى وأسرهم، وطاقم المستشفى، عن بالغ تقديرهم لمبادرة شرطة أبوظبي الحضارية، التي تـدّل على أُسس إمارات الخير، ونهجها الوحدوي المتماسك، والمنسجم مع أعمال زايد الخير، وتجذّر صيته الإنساني، وشخصيته الفذة الحريصة على بناء الإنسان، وحب نشر الخير بلا حدود في كل مكان. شارك في الاحتفال عدد من الضباط وصف الضباط والأفراد والعنصر النسائي والعاملين في قطاع شؤون الأمن والمنافذ في شرطة أبوظبي.