قنصلية الدولة وفرت لـ100 إماراتي في الولاية مساكن خاصة

نقل أسرة إماراتية إلى فندق آمن بعد حصار 4 أيام في مستشفى بسبب «فيضانات كيرلا»

محمد الشحي مع والده المسنّ الذي كان يتلقى العلاج في أحد مستشفيات كيرلا. من المصدر

حاصرت مياه الفيضانات التي اجتاحت ولاية كيرلا الهندية أسرة إماراتية مكوّنة من خمسة أفراد، كانوا في رحلة علاج والدهم المسنّ في أحد المستشفيات هناك، ومكثوا أربعة أيام بعد انتهاء رحلة العلاج دون تمكنهم من العودة إلى أحد الفنادق، والخروج من المستشفى، نتيجة فيضان مياه الأمطار والأودية وامتلاء الطرقات بالمياه.

وقال مصدر في قنصلية دولة الإمارات العربية المتحدة في ولاية كيرلا، لـ«الإمارات اليوم»، إن القنصلية أنقذت الأسرة، ونقلت أفرادها إلى أحد الفنادق الآمنة بعيداً عن مياه الفيضانات، كما تم توفير سيارات لنقل أكثر من 100 مواطن كانوا موجودين في كيرلا أثناء حدوث الفيضانات، ووفرت مساكن خاصة على حساب الدولة بعيداً عن المناطق المتضررة.

وأوضح أن قنصلية الدولة في كيرلا قامت فور تقلب الأحوال الجوية بتشكيل فريق عمل، وتوفير رقم طوارئ لاستقبال مكالمات المواطنين المتضررين أو المحاصرين من الفيضانات في ولاية كيرلا، لتقديم المساعدة لهم، ونقلهم إلى مناطق أكثر أمناً.

وأضاف أن فريقاً من القنصلية يعمل على مدار الـ24 ساعة، ويتواصل مع جميع المواطنين في كيرلا للاطمئنان على سلامتهم.

من جهته، قال المواطن محمد علي الشحي، إنه ذهب برفقة أسرته المكوّنة من خمسة أفراد إلى أحد المستشفيات في ولاية كيرلا لعلاج والده المسنّ، ومكثوا في المستشفى أربعة أيام بعد انتهاء العلاج، لعدم تمكنهم من الخروج، بسبب الفيضانات وسوء الأحوال الجوية، لافتاً إلى أن الأطباء نصحوهم بالبقاء في المستشفى وعدم الذهاب إلى الفندق، كونه أكثر أمناً.

وأشار إلى أنه تواصل مع قنصلية الدولة في كيرلا، التي وفّرت حافلة لنقلهم إلى أحد الفنادق الآمنة.