10 تدابير لتأمين المساكن من السرقة خلال السفر - الإمارات اليوم

أبرزها وضع المقتنيات الثمينة في مكان آمن

10 تدابير لتأمين المساكن من السرقة خلال السفر

دعت شرطة أبوظبي الأفراد إلى اتخاذ التدابير الوقائية اللازمة عند السفر، بتأمين مساكنهم، حتى لا تكون عرضة للسرقة، أو لحوادث الحرائق التي قد تحدث أثناء غيابهم، وفي مقدمتها حفظ المقتنيات الثمينة في مكان آمن، وإحكام إغلاق الأبواب، والاستعانة بأي من الأقارب أو الأصدقاء للتأكد من عدم وجود أية آثار تدل على عدم وجود أحد في البيت، مثل الصحف، والبروشورات، وملصقات الدعاية، وغيرها.

وأطلقت أخيراً حملة تحت شعار «سفر آمن»، بالتعاون مع وزارة الخارجية والتعاون الدولي، للتوعية بالإجراءات الوقائية للجمهور، خصوصاً المسافرين، أثناء سفرهم ووجودهم خارج الدولة.

ونبهت إلى ضرورة أخذ الحيطة والحذر عند سحب الأموال من ماكينات الصراف الآلي في الساعات المتأخرة ليلاً، وعدم كتابة الرقم السري على البطاقة، أو قبول المساعدة من الغرباء بعد إنهاء عملية السحب والحصول على الأموال، خشية التعرض للسرقة.

وأكد مدير إدارة الشرطة المجتمعية، العقيد الدكتور حمود سعيد العفاري، أن الحفاظ على الممتلكات مسؤولية تتطلب الحفاظ عليها عند السفر بتأمين المنازل، وإيقاف وترك المركبات في الأماكن المخصصة، وإحكام إغلاقها، وتركيب أجهزة الإنذار للحماية من المخاطر في حالات الطوارئ، داعياً إلى الاتصال برقم غرفة العمليات عند الحاجة، وفي حال توافر معلومات تشكل أهمية لدى الشرطة يتم التواصل مع خدمة أمان.

وشدد على ضرورة تواصل المواطنين في الحالات الطارئة أو الأزمات مع وزارة الخارجية والتعاون الدولي أو بعثة الدولة، والحرص على التسجيل في خدمة «تواجدي» قبل السفر، عبر موقع وزارة الخارجية.

وأكد أهمية الالتزام بالإجراءات الوقائية الضرورية قبل مغادرة المساكن، لتعزيز حمايتها من السرقة والحرائق التي قد تقع نتيجة لتجاهل اشتراطات السلامة العامة، مشيراً إلى ضرورة الطلب من الأقارب أو الجيران مراقبة المساكن أثناء فترة غياب ساكنيها لمزيد من الحرص على تعزيز الحماية.

ودعا العفاري إلى أهمية التعاون مع شرطة أبوظبي في تعزيز الوعي المجتمعي، والالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية، وحفظ الأشياء الثمينة من مجوهرات ومقتنيات وأموال في خزائن محصنة.

لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة