إقامة صلاة العيد في مساجد المسالخ تسهيلاً على الجمهور

مسالخ أبوظبي جاهزة لاستقبال الأضاحي

البلدية رفعت جاهزية المعدات وخطوط الذبح في جميع المسالخ. من المصدر

أنهت بلدية مدينة أبوظبي كل الإجراءات والاستعدادات في جميع المسالخ التابعة لها لاستقبال الجمهور، وتلبية احتياجاتهم خلال أيام عيد الأضحى المبارك، حيث تستقبل الجمهور من الساعة السادسة والنصف صباحاً حتى السابعة والنصف مساء أول أيام العيد، ومن السادسة صباحاً حتى السابعة والنصف مساء بقية أيام العيد.

وستقيم البلدية صلاة العيد في مساجد المسالخ، تسهيلاً على الجمهور، وسيتم استلام الأضاحي من أصحابها الموجودين في المسلخ قبل صلاة العيد، ويتم ذبحها عند انتهاء الصلاة مباشرة.

وأفادت البلدية بأن مسلخ أبوظبي الآلي تم تخصيصه لاستقبال ذبائح الهلال الأحمر الخاصة بمشروع الأضاحي، وكذلك ذبائح الأضاحي ذات التسجيل المسبق، والطلب من خلال تطبيق «ذبيحتي»، ووفرت ثلاثة أطباء بيطريين، و55 قصاباً، كما رفعت البلدية من جاهزية جميع المعدات وخطوط الذبح والتكييف والبرادات لتقديم الخدمات المميزة للجمهور. وتتوقع البلدية استقبال 2500 أضحية بمسلخ أبوظبي في اليوم الأول، ويشرف على تقديم الخدمات ثمانية أطباء بيطريين، وأربعة مراقبين، و150 قصاباً، لافتة إلى أن ذبح الأبقار يبدأ بعد الساعة 12 ظهراً.

وذكرت البلدية أنها خلال العيد ستوقف خدمة التقطيع الخاص، ويسمح بالتقطيع ثماني قطع للضأن والماعز، في أول يومي العيد، معتذرة عن تسليم أحشاء الذبيحة والرؤوس أيضاً.

وأكدت أنها أجرت كل أعمال الصيانة الدورية للمعدات والتكييف ومصادر المياه، والتحقق من جاهزية المسلخ، ووفرت 30 عامل نظافة، وتأكدت من جاهزية مواد ومعدات التنظيف، واشتملت الاستعدادات على تركيب خيم لتظليل أماكن انتظار المضحين، وتوفير حواجز حديدية لتحديد مسارات المضحين.

أما بشأن مسلخ الوثبة الآلي فتتوقع البلدية أن يستقبل 1000 أضحية في اليوم الأول، ويقوم على الخدمة أربعة أطباء بيطريين و40 قصاباً، أما ذبح وتجهيز الأبقار والجمال فيبدأ بعد الساعة 12 ظهراً، موضحة أن مسلخ الوثبة جاهز لتقديم خدمات تجهيز الذبائح، التي تشمل الجمال والأبقار والأغنام والماعز.

ويتوقع مسلخ بني ياس استقبال 3000 أضحية في اليوم الأول، وتم تكليف ثمانية أطباء بيطريين و200 قصاب، ويقدم المسلخ خدمات تجهيز الأبقار والضأن والماعز، أما تجهيز الجمال ففي مسلخ الوثبة.

ويتوقع مسلخ الشهامة استقبال 1500 أضحية في اليوم الأول، وسيقدم الخدمة أربعة أطباء بيطريين، و50 قصاباً.

تشجيع المزارع المحلية

أطلقت البلدية تطبيق «ذبيحتي» عبر الهواتف الذكية من قبل شركة الواحة للمواشي، لاستقبال طلبات الأضاحي مسبقاً خدمةً للمضحين، وتخفيفاً من عناء الحضور إلى المسالخ، كما أجازت لأصحاب المزارع والعزب بيع حيواناتهم داخل سوق المواشي بمنطقة الميناء، بعد إثبات ملكية المزرعة، على أن تكون المواشي المعروضة من النوع المحلي، وبعد إخضاعها للفحص البيطري، ورشها ضد الطفيليات الخارجية، وذلك لزيادة الأنواع المعروضة في السوق، وتشجيعاً لمزارع الإنتاج المحلي لتنمية الثروة الحيوانية، والإسهام في منظومة الأمن الحيوي.