اتجاه لتعميم القرار على مختلف مباني الإمارة

بلدية عجمان تلزم الفلل السكنية باشتراطات البناء الأخضر

راشد بن حميد النعيمي: «البناء الأخضر يهدف إلى تحسين أداء المباني وتقليل تأثيراتها السلبية في الصحة العامة والبيئة».

أعلنت دائرة البلدية والتخطيط في عجمان أن اشتراطات البناء الأخضر ستكون، بدءاً من اليوم، إلزامية للفلل السكنية والاستثمارية في الإمارة، التي لم تحصل على رخصة بناء حتى الأول من الشهر المقبل، بالإضافة إلى الفلل السكنية القائمة التي تطرأ عليها إضافة أي تعديلات وصيانة، أو تغيير للنشاط المرخص لها مسبقاً، على أن تكون أحكام القرار الصادر بشأن المباني الخضراء اختيارية على الفلل المنجزة والفلل قيد الإنشاء، التي حصلت على رخصة بناء لها قبل إصدار أحكام هذا القرار.

وأكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس دائرة البلدية والتخطيط، أن الدائرة تحرص على تطبيق معايير الاستدامة في القطاعات الحيوية كافة بها، ترجمة لرؤيتها الرامية إلى إيجاد بيئة مستدامة وبنية عصرية تؤسس الأعمدة الراسخة لبناء مستقبل عجمان، موضحاً أن البناء الأخضر يهدف لتحسين أداء المباني وتقليل تأثيراتها السلبية في الصحة العامة والبيئة، إذ يعتمد البناء الأمثل على اختيار أفضل المواقع للبناء، مروراً بتصميم المبنى وإنشائه وتشغيله وصيانته الدورية. وقال إن أهداف الدائرة تنسجم مع رؤية حكومة عجمان 2021، الرامية إلى بناء مجتمع يسهم في بناء اقتصاد أخضر، يأخذ بعين الاعتبار اشتراطات ومعايير البناء الأخضر، الذي يوفر بنية تحتية متطورة ومستدامة بشكل يضمن للسكان والزوار خفض انبعاثات الكربون في أجواء الإمارة. وأوضحت البلدية أن القرار سيطبق خلال المرحلة الأولى على فلل الإمارة، قبل أن يعمم على بقية المباني قريباً، مبينة أن من اشتراطات البناء الأخضر استخدام الواجهات الزجاجية ذات الكفاءة العالية، بالإضافة لاستخدام الطاقة ذات الجودة العالية في أنظمة البناء فضلاً عن التقنيات التي ستسهم في توفير وترشيد استهلاك الكهرباء، وضرورة استخدام نظام السخانات الشمسية في المباني، ومؤشر توفير الطاقة في المباني.