<![CDATA[]]>

اطلع على منظومة خدمات أبوظبي الحكومية الموحّدة

محمد بن زايد: الإمارات قطعت أشواطاً متقدمة في بناء أنظمة حكومية متكاملة

محمد بن زايد استمع خلال زيارته لمنصّة «تم» إلى شرح حول عمل المنصّة في تقديم الخدمات الحكومية. وام

اطلع صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، على منظومة خدمات أبوظبي الحكومية الموحدة (تم).

ردهة متعدّدة الاستخدامات

تتكون منصة «تم» في «ياس مول» من ردهة متعدّدة الاستخدامات، يمكن للزوار من خلالها حضور الفعاليات والتواصل مع الآخرين، إضافة إلى التعرف أكثر إلى مبادرة «تم» باستخدام تقنية الواقع الافتراضي. ويتضمن نموذج «تم» أيضاً منطقة ذاتية الخدمة مجهزة لتمكين الزوار من إنجاز الخدمات الحكومية رقمياً، إضافة إلى منطقة مخصصة لرحلة المتعاملين تمكنهم من الحصول على الدعم اللازم من المختصين.

كما يمكن للزوار إبداء ملاحظاتهم وآرائهم بالصوت والفيديو والنص والرموز التعبيرية في منطقة الابتكار المشترك.

واستمع سموّه، خلال زيارته، أمس، لمنصة «تم» في «ياس مول»، إلى شرح حول آلية عمل المنظومة في مجال تقديم الخدمات الحكومية للمتعاملين في إمارة أبوظبي وإنجاز معاملاتهم.

وأكّد سموّه، خلال حديثه مع موظفي منظومة «تم»، أن «ما يميز الحكومات العصرية أنها تستبق توقعات المتعاملين بخدمات مبتكرة ونوعية ومتكاملة، ذات مرونة عالية، تخدم البيئة الاجتماعية والاقتصادية لجميع فئات المجتمع في الدولة».

وأضاف صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، أن «دولة الإمارات بقيادة صاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، قطعت أشواطاً مهمة ومتقدمة في بناء أنظمة حكومية متكاملة، تلبي تطوّرات التنمية الشاملة للوطن»، داعياً إلى مواصلة العمل لتكريس أفضل النظم الخدمية، وتعزيز كفاءة الأداء الحكومي، من خلال توظيف التقنيات الذكية الحديثة، وتبنّي الأفكار المبدعة التي تسهم في اختزال المسافات، وتوفير الأوقات التي تستهدف رضا المتعاملين وراحتهم.

وتأتي منصة «تم» في إطار رؤية حكومة أبوظبي الرامية إلى تسهيل وتوفير كل سبل الراحة والنجاح للمتعاملين، بما يخدم ويعزز مستوى كفاءة العمل الحكومي، باستخدام أفضل التقنيات الحديثة والتكنولوجيا المتقدمة.

ومن خلال المنصة الجديدة سيكون باستطاعة المتعاملين الوصول إلى جميع الخدمات الحكومية المطلوبة، عبر نقطة اتصال موحدة في أي وقت ومكان، من خلال تطبيق الأجهزة الذكية، أو البوابة الإلكترونية، أو فروع «تم» المصممة لإثراء تجربة المتعاملين، وتوفير تجربة سهلة ومريحة.

ويرتكز نموذج «تم» على الابتكار والبساطة في التصميم، ويتيح للمتعاملين تلبية احتياجاتهم بكفاءة وسهولة.