«الأوقاف» تدعم «صندوق الفرج» بـ 1.5 مليون درهم

مذكرة التفاهم تتضمن تسوية قضايا النزلاء المالية وتسديد ديونهم. من المصدر

وقعت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، وإدارة صندوق الفرج التابع لوزارة الداخلية مذكرة تفاهم يتم بموجبها تنظيم حملة مساعدات لمصلحة نزلاء المؤسسات العقابية والإصلاحية وأسرهم على مستوى الدولة، وتتضمن المذكرة تسوية قضايا النزلاء المالية وتسديد ديونهم والديات الشرعية المترتبة عليهم.

وبموجب المذكرة سيدرج وللمرة الأولى فئة أسر السجناء كفئة رئيسة فى برامج التبرعات التي تقوم بها الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، ومن ثم تقديم تلك المساعدات إلى أسر السجناء عن طريق صندوق الفرج لمساعدتهم على سد احتياجاتهم.

وقال رئيس الهيئة، الدكتور محمد مطر الكعبي، إن مجلس إدارة الهيئة أقر تخصيص مليون ونصف المليون درهم لدعم المستفيدين من صندوق الفرج، لافتاً إلى أن المبلغ سيخصص لسداد ديون المعسرين بما يتماشى مع الأهداف والغايات التي أنشئ من أجلها الصندوق.

وأفاد بأن تلك المبادرة تعد ضمن سياسة المشاركات المجتمعية التي تنتهجها الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف الهادفة إلى تفعيل أطر التعاون والتنسيق مع الجهات المعنية بالنفع العام والعمل الخيري، مؤكداً الحرص على أن تكون تلك المنحة سنوياً وتتسلمها إدارة الصندوق دفعة واحدة.

ويعمل صندوق الفرج منذ عام 2009 كإحدى المؤسسات الخيرية في الدولة على تعزيز روح التضامن والتكافل الاجتماعي، وتأكيد المفاهيم الحديثة لدور المؤسسات العقابية والإصلاحية، وضمان الحياة الكريمة لأسر النزلاء، حيث يقدم لهم المساعدات لحين الإفراج عن رب الأسرة، والمساهمة فى تسديد ديون النزلاء المعسرين بهدف الإفراج عنهم.

http://media.emaratalyoum.com/images/polopoly-inline-images/2014/07/FARJ_20EY.jpg

 

طباعة