إطلاق «الرقابة الإلكترونية الذاتية» لجودة المباني

أطلقت بلدية دبي مشروعها للرقابة الإلكترونية الذاتية على جودة المباني، من خلال النظام الإلكتروني المشترك بين البلدية ومتعامليها لمشروعات قيد الإنشاء في الإمارة.

وقال مدير إدارة المباني في البلدية، المهندس خالد محمد صالح، إن هذه الخدمة ستختصر الوقت والجهد لجميع الأطراف المسؤولة عن صناعة البناء بالإمارة (البلدية، والمقاول، والاستشاري، ومقاولو الباطن، ومصانع الخرسانة الجاهزة المعتمدة)، من خلال فتح قنوات اتصال وتواصل فعال وفوري على مدار الساعة، دون الحاجة إلى زيارة أي من مراكز البلدية، ومن خلال شاشة تفاعلية رقابية واحدة للتدقيق الفني الهندسي على بنود ومراحل البناء، بدءاً من تجهيز الموقع وصولاً إلى مرحلة الإنجاز والتحقق من مطابقتها للأصول والمواصفات الهندسية ومتطلبات المباني الخضراء، وإصدار التوجيهات اللازمة آلياً عبر نظام رقابة المباني الإلكتروني، ومتابعتها في الميدان إلى حين تصحيح الأوضاع المخالفة، لضمان جودة وسلامة الأعمال المنجزة واستدامتها.

طباعة