بمشاركة مختصين ومحاضرين في علوم الفلك

«الإمارات للفضاء» ترصد «المريخ» على كورنيش أبوظبي

مدير عام وكالة الإمارات للفضاء: الدكتور محمد ناصر الأحبابي.

نظمت وكالة الإمارات للفضاء، أمس، فعالية فلكية مجتمعية على كورنيش أبوظبي، وذلك لرصد ظاهرة تقابل كوكب المريخ مع الأرض على خطٍ مستقيم، بحضور مختصين ومحاضرين في علوم الفلك واستكشاف الفضاء.

واقترب كوكب المريخ من الأرض هذا الأسبوع لمسافة تقدر بنحو 46.8 مليون ميل، وهي الأقرب التي سيصل إليها الكوكبان حتى العام 2287.

وحضر الفعالية التي أقيمت في المنطقة المقابلة لكاسر الأمواج بالقرب من المارينا مول، حشد من الجمهور، بينهم الأطفال والمهتمون بعلوم الفلك ومتابعة الكوكب الأحمر من خلال تلسكوبات متخصصة لرصد هذه الظاهرة.

وقال مدير عام وكالة الإمارات للفضاء، الدكتور محمد ناصر الأحبابي: «يأتي تنظيم هذه الفعالية لرصد كوكب المريخ، في إطار جهود وكالة الإمارات للفضاء، الرامية إلى رفع مستوى الوعي بقطاع الفضاء وعلومه، والتي نأمل أن تزيد من اهتمام المجتمع بالنشاطات الفضائية للدولة، مثل مشروع (مسبار الأمل) لاستكشاف الكوكب الأحمر». وأضاف الأحبابي: «سيعمل (مسبار الأمل) على استكشاف مناخ كوكب المريخ، وذلك عند إطلاقه في العام 2020، ليصل إلى الكوكب الأحمر في العام الذي يليه، والذي يصادف الذكرى الـ50 لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة، وبالتالي فإن هذه الفعالية هي فرصة لتسليط الضوء على هذه المهمة الفضائية الطموحة، وعلى الكوكب الذي يجذب اهتمام علماء الفضاء من حول العالم، نظراً للأسرار والكنوز التي يخبئها». يذكر أن الوكالة نظمت أخيراً فعالية لرصد كوكب عطارد، والتي لاقت إقبالاً واسعاً من زوار الخيمة الفلكية التي أقامها مركز الفلك الدولي تحت رعاية وكالة الإمارات للفضاء على الكورنيش. وتنوي الوكالة تنظيم فعاليات مشابهة لكواكب أخرى ضمن المجموعة الشمسية، مثل المشتري وزحلخلال الفترة المقبلة؟

طباعة