رابطة إعلاميات تعز تندّد بالصمت الدولي على جرائم الميليشيات

نظمت رابطة إعلاميات تعز وقفة احتجاجية، أمس، في وسط مدينة تعز جنوبي اليمن، احتجاجاً على الصمت الدولي والعالمي إزاء الجرائم التي تنتهك في مدينة تعز المحاصرة منذ أشهر عدة، وشهدت الوقفة الاحتجاجية حضوراً لافتاً للمرأة رغم الوضع الأمني الذي تمر به المحافظة. وتهدف الوقفة الاحتجاجية إلى مخاطبة الضمير العالمي والمجتمع الدولي وهيئات الأمم المتحدة وكل المنظمات العاملة في حقوق الإنسان، الغائبة عن ما يحدث في تعز. ورفع المحتجون العديد من اللوحات والشعارات التي تندد بصمت المنظمات الدولية.

 

وخلال الوقفة ألقى المحتجون بياناً صحافياً يستعرض الجرائم التي ارتكبتها ميليشيات الانقلابيين في تعز منذ بدء الحرب. وفي ختام البيان طالبت الرابطة الأمم المتحدة بالضغط على ميليشيات الحوثي لسرعة فك الحصار عن المدينة والتوقف على قصف واستهداف الأحياء السكنية.

 

 

طباعة