تفقيس نادر ضمن برنامج تكاثر الطائر في صحراء دبي

محمد بن راشد وحمدان بن محمد يشهدان أولى خطوات فرخ حبارى في المرموم

صورة

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، الخطوات الأولى لفرخ طائر الحبارى حديث التفقيس بمنطقة المرموم في صحراء دبي، في عملية تفقيس نادرة ضمن برنامج تكاثر الطائر بالمنطقة. ونشر سمو الشيخ حمدان بن محمد صوراً على حسابه في شبكة التواصل الاجتماعي «سناب شات» لفرخ الحبارى وهو يخطو خطواته الأولى.

ويرى خبراء الطيور أنه من النادر جداً أن تبيض أنثى الحبارى وتفقس بيضها في غير موطنها الأصلي بشكل طبيعي دون تدخل البشر.

وأضافوا أن حدوث عملية التفقيس في صحراء دبي هو أمر لافت ونادر الحدوث، لأن طائر الحبارى من الطيور الخجولة والنادرة، ويصعب تكاثرها داخل الأسر في غير موطنها الأصلي، لذلك فهي في الغالب تعود إلى موطنها عند وقت التكاثر.

وأوضحوا أن المتعارف عليه هو قيام العاملين في المحميات بعمليات التلقيح لضمان استمرارية النوع والتكاثر بشكل دوري.

يذكر أن هناك دولاً عدة في أوروبا، ودول الخليج العربي، نجحت في برامج إكثار طيور الحبارى في الأسر، وأقامت دول أخرى مناطق محمية للحبارى، وأنشأت هيئات تُعنى بشؤون الحفاظ عليها وإكثارها، وإعادة إطلاق فراخها لتعيش في مواطنها الأصلية البرية، وذلك في إطار الجهود الرامية لحماية هذا الطائر المهدد بالانقراض مع حلول عام 2027.

 

 

طباعة