إنجاز 97% من قواعد وأعمدة مشروع «عنواني» في أبوظبي

نظام «العنونة» الجديد يتألف من اسم الشارع ورقم المبنى. من المصدر

أكّدت دائرة الشؤون البلدية في أبوظبي، إنجاز 99% من لوحات أرقام العناوين، و97% من قواعد وأعمدة لوحات أسماء الشوارع الداخلية لمدينة أبوظبي، ضمن مشروع «عنواني» نظام العنونة والإرشاد المكاني الموحّد للإمارة.

 وأكّد المدير التنفيذي لقطاع الأراضي والعقارات في الدائرة، الدكتور عبدالله غريب، استكمال تثبيت جميع عناوين المداخل في كل مناطق التجمعات المدنية والريفية ضمن المدينة، إذ بلغت نسبة الإنجاز في لوحات أرقام العناوين الزرقاء المثبتة على المباني 99%، تتضمن رموز الاستجابة السريعة، مع التفاصيل المتعلقة بالعنوان.

 كما تمّ تثبيت لوحات أسماء الشوارع الرئيسة الجديدة في المواقع المخصصة لها ضمن جزيرة أبوظبي، وإضافة أرقام الطرقات لتسهيل إيجاد العنوان المفترض، حيث تمّ تركيب ما نسبته 97% من قواعد وأعمدة لوحات أسماء الشوارع الداخلية في جميع أرجاء أبوظبي.

وأشارغريب إلى تجهيز الأعمدة الخارجية واللوحات الإرشادية، التي تتضمن أسماء الشوارع الداخلية، وسيتم إنتاجها وتركيبها حال اعتماد أسماء الشوارع من قبل اللجنة المختصة بذلك.

وأوضح أن «باستطاعة الزوّار والمقيمين في أبوظبي، الوصول بكل يسر وسهولة إلى أي موقع وعنوان، لاسيما في المناطق التي جرى استكمالها وتفعيل مشروع (عنواني) فيها»، مشيراً إلى أن «كل ما يحتاجه الشخص هو اسم الشارع ورقم المبنى، لإيجاد المكان دون أي عناء، حيث يمكن الاستعانة بتطبيق (عنواني) على نظام الملاحة في المركبات للوصول إلى الوجهة المطلوبة».

وكانت بلدية أبوظبي قد انتهت من إنجاز تركيب العناوين في عدد من مناطق الإمارة، وتشمل الشوارع الرئيسة في جزيرة أبوظبي، ومنطقة البطين، إضافة إلى بعض الأجزاء من جزيرة الماريا، وكذلك مناطق آل نهيان، والفلاح والباهية، وجرى تزويد السكان وأصحاب المحال التجارية في المناطق المنجزة بعناوينهم الخاصة، التي تشمل اسم الشارع ورقم المبنى.

ويضم كل تقاطع في المناطق المذكورة لوحات أسماء الشوارع، ولوحات أرقام العناوين الزرقاء المعلقة على كل مبنى، الذي يجعل الوصول إلى العنوان المطلوب أمراً بالغ السهولة.

 

 

طباعة