80% من مقيّمي المؤسسات مواطنون

تأهيل 1040 مواطناً لتقييم التميز في الدوائر الحكومية

«المبادرة» تأتي استكمالاً لدور البرنامج في بناء القدرات البشرية للجهات الحكومية. من المصدر

أفاد المنسق العام لبرنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، الدكتور أحمد النصيرات، بأن «البرنامج استطاع تأهيل جيل جديد من المواطنين في مهنة مقيّمين للتميز في المؤسسات الحكومية على مستوى الإمارة، وهم الذين يعملون على وضع تصور لتقييم العمل في المؤسسات، وبحث مكامن القوة على صعيد الأداء العام للمؤسسة»، مشيراً إلى أن «عدد المواطنين المعتمدين 1040 مقيّماً، من إجمالي مقيّمين على مستوى الإمارة بلغ 1300 شخص، بنسبة 80% من إجمالي المقيّمين المعتمدين».

4 مراحل

ترتكز مبادرة تأهيل مقيّمي التميّز على مسار تم تصميمه من قبل برنامج دبي للأداء الحكومي المتميّز، يتضمن أربع مراحل، بحيث يشارك المرشح بدورة خاصة لشرح معايير ومفاهيم ومبادئ التميّز وتطبيقاتها.

ويأتي ذلك تمهيداً لدورة أخرى يكتسب فيها مهارات وقدرات التقييم، وتتضمن اختباراً للمشاركين يحصل من يجتازه على شهادة مقيّم داخلي للتميّز الحكومي، ليكون بذلك مؤهلاً للمشاركة في عمليات التقييم الذاتي للتميّز الحكومي بجهة عمله، وصولاً للمرحلة الرابعة، التي يشارك فيها المرشح بعد أن يكون قد طبّق مهاراته على أرض الواقع.

وقال النصيرات لـ«الإمارات اليوم»، إن «عمليات تقييم المؤسسات الحكومية على مستوى الإمارة، تشمل التخطيط الاستراتيجي، وإدارة الموارد البشرية، والإدارة المالية، وإدارة الخدمات الحكومية، فضلاً عن نتائج الأداء المؤسسي بشكل عام، من حيث رضا المتعاملين والموظفين، والنتائج المالية لكل مؤسسة على حدة».

وأضاف أن «المقيّمين المعتمدين لدى البرنامج خضعوا لدورات تدريبية مكثفة، منذ ما يزيد على عامين، واجتازوا برامج في معايير التميز الحكومي بالنسبة للمقيّم، وبدأوا تقييماً عملياً لمؤسساتهم، وأصبحوا جاهزين لإجراء عمليات تقييم كاملة، سواء على مستوى مؤسسات حكومة دبي، أو على نطاق جغرافي خارج الإمارة إذا طلب منهم ذلك».

وحول آلية اختيار المقيّمين الذين يخضعون للدورات التدريبية والتأهيلية، قال النصيرات إن «المؤسسات الحكومية في دبي تبدأ بترشيح الموظفين من قبلها للحصول على البرامج التدريبية المتخصصة، وتمنحهم فرصة لتقييم أداء لمؤسساتهم، وبحث مكامن القوة فيها، من أجل البناء عليها لاحقاً، بهدف زرع فكر التميز داخل تلك المؤسسات، عن طريق التقييم الذاتي، بدلاً من تقييمهم من خارج المؤسسات».

وعقد برنامج دبي للأداء الحكومي المتميّز، في مقره في الأمانة العامة للمجلس التنفيذي، على مدار ثلاثة أيام، جلسات لاختبار المقيّمين الذين اجتازوا برنامجي مبادئ ومفاهيم ومعايير التميّز الحكومي، ومقيّم داخلي للتميز الحكومي، واكتسبوا الخبرات العملية في إجراء التقييم الذاتي لجهاتهم الحكومية باستخدام المهارات والقدرات التي اكتسبوها، من خلال الدورات التدريبية التي سبق أن نظمها البرنامج.

وحسب بيان صحافي صادر عن البرنامج، أمس، فإن المبادرة تأتي استكمالاً لدور البرنامج في بناء القدرات البشرية للجهات الحكومية، خصوصاً الكوادر المواطنة منها في مجال التميّز ورفع قدرات تلك الجهات، كما تهدف إلى تمكين الجهات من إجراء عمليات التقييم على جهاتهم بجهود وقدرات ذاتية، وتحديد نقاط القوة وفرص التحسين في أنظمتها.

وتفحص لجنة من المحكمين القدرات والمهارات التقييمية للمقيّمين المرشحين، مثل العمل بروح الفريق، ودور المرشح في فريق التقييم، وتخطيط عملية التقييم، وشارك في الدفعة الحالية 10 مرشحين من جهات مختلفة ضمن حكومة دبي.

طباعة