إنشاء محكمة ونيابة للأحداث في الفجيرة

الذباحي يتحدث خلال المؤتمر الصحافي أمس. من المصدر

كشف المحامي العام ورئيس النيابة الكلية، المستشار سعيد خلفان الذباحي، عن إنشاء نيابة ومحكمة للأحداث في دار الرعاية الاجتماعية في الفجيرة، لافتاً إلى أن قضايا الأحداث تراجعت بشكل كبير عن العام الماضي بنسبة 40%، واعتبر أن قضايا القتل التي سجلت في الإمارة فردية وغير منظمة، ووصلت إلى ثلاث قضايا فقط.

وقال الذباحي في مؤتمر صحافي عقد في مقر النيابة العامة، أمس، إنه تم الانتهاء من جميع القضايا الواردة للنيابة خلال العام الماضي، وعددها 533 قضية، وتمت احالة 472 قضية إلى المحاكم وحكم فيها، فيما لم تستمر 52 قضية وتم حفظ ست قضايا. وأضاف أن القضايا المرورية الواردة وصلت إلى 167 قضية، تمت إحالة 161 إلى المحكمة وحفظ ست قضايا، مضيفاً أن قضايا الاتجار في المخدرات بلغت أربع قضايا من بين 40 قضية مخدرات، فيما بلغت قضايا التسلل ثلاث قضايا فقط. وأكد الذباحي حرص النيابة العامةعلى رعاية الأحداث، من خلال الزيارات الدورية للاطلاع على أوضاعهم واحتياجاتهم، بالإضافة إلى متابعة الإجراءات المخصصة لبناء المحكمة والنيابة في الدار، التي تسهم في سرعة الانتهاء من قضايا الأحداث. ونوه بجهود الموظفين في الدائرة لسعيهم في خدمة الجمهور وتسهيل اجراءات ذوي الإعاقة بتخصيص مكان خاص لهم لسرعة انجاز معاملاتهم، موضحاً أن الطلبات الخاصة بالمحامين والجمهور وجميع الخدمات الخاصة بالنيابة العامة والجزئية أصبحت إلكترونية.

طباعة