سارة تصبح أميرة بمساعدة "تحقيق أمنية"

وام

تحققت امنية الطفلة الباكستانية سارة عمران في أن تصبح أميرة لمدة يوم واحد وسط احتفاليه خاصة نظمتها مؤسسة "تحقيق أمنية" في فندق الريتز كارلتون أبوظبي بحضور عشرات الطلبة والطالبات الذين شاركوها فرحتها في هذا اليوم.

واُستقبلت "الأميرة" سارة بحفاوة بالغة واستقبلها الأطفال وموظفي الفندق بالورود وحملوها على أكتافهم في أجواء مليئة بالفرح والبهجة عند المدخل الرئيسي، وبعد ذلك انتقل الجميع إلى الصالة التي تم تخصيصها للاحتفال بالأميرة، حيث استمتع الحضور بالتفاعل مع الشخصيات الكرتونية والتقاط الصور التذكارية بالإضافة إلى عروض الساحر الشيقة وتقطيع قالب الحلوى، كما حرصت إدارة الفندق على استضافت الطفلة وأسرتها لمدة ليلة واحدة.

وتعاني سارة (7 سنوات) من سرطان الدم "اللوكيميا" منذ أكثر من عام، وتتلقى العلاج في مستشفى توام في مدينة العين.

وكانت أمنيتها الأولى الدخول إلى المدرسة وتحققت بداية هذا العام.

وقدمت والدة سارة الشكر الجزيل لمؤسسة تحقيق أمنية وإلى الفندق ولحسن التنظيم وحفاوة الاستقبال.

جدير بالذكر أن مؤسسة "تحقيق أمنية" حققت أمنيات وأحلام حوالي 250 من الأطفال المرضى من المواطنين والمقيمين على أرض الدولة خلال عام 2013.

ويعد فرع المؤسسة في الإمارات أحد الفروع الرسمية لمؤسسة "تحقيق أمنية" الدولية، وهي من أبرز المؤسسات الخيرية التي تعمل في مجال رعاية الأطفال، وتمتلك 48 فرعا منتشرا في قارات العالم.

ويحرص فرع المؤسسة في الدولة على تجسيد حلم الطفل على أرض الواقع في أجواء من الحب والمرح، حيث نظم طوال العام الحالي عشرات الفعاليات والحفلات للأطفال من سن الثالثة إلى 18 الذين يعانون أمراضا خطيرة تتهدد حياتهم.

ويختار الأطفال المتقدمون للمؤسسة بين فئات للأماني منها مقابلة شخصية شهيرة أو الذهاب في رحلة لمكان يختارونه أو الحصول على شيء يرغبون به أو أن يكونوا ليوم واحد مثلما حلموا أطباء أو عناصر شرطة أو أميرات أو غيرها.

طباعة