شرطة عجمان تطلق حملة أمن المركبات وتنشر التوعية بين السائقين لحماية مركباتهم من التعرض للسرقة

من المصدر

نظم مركز شرطة المدينة الشامل في عجمان، "حملة أمن المركبات"، بهدف نشر التوعية بين سائقي المركبات، حول ضرورة اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لحماية مركباتهم من التعرض لجرائم السرقة، وتعزيزاً للثقافة الأمنية لكافة مستخدمي المركبات، بشأن خطورة ترك مركباتهم من دون حماية كافية، أو التهاون في اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمـة، وذلك في إطار الحفاظ على أمن ورخاء المجتمع، وإبقاء معدل الجريمة عند أدنى المستويات.

وأكد مدير إدارة مراكز الشرطة الشاملة بشرطة عجمان، العقيد علي سعيد المطروشي، ضرورة قيام أصحاب المركبات بالتأكد من إحكام إغلاق أبواب ونوافذ المركبة عند التوقف، وعدم ترك المركبة في وضعية التشغيل، والتأكد من إطفاء الإضاءة الداخلية للمركبة، وضرورة الاحتفاظ بالمقتنيات الثمينة والشخصية والمبالغ النقدية بطرق آمنة، وعدم تركها في مكان مكشوف يسهل عملية سرقتها.

ونوه بضرورة تأمين المركبة إن أمكن بأجهزة الإنذار الأمنية المخصصة ضد السرقة، بالإضافة إلى الحفاظ على المركبة في مكان آمن قبل السفر، متمنياً للجميع الأمن والسلامة. ولتفعيل دور الشراكة بين الشرطة والمجتمع بكافة قطاعاته، عقدت الشرطة اجتماعاً مع مسؤولي محطات غسيل السيارات ومحال تركيب زينة السيارات، ترأسه العقيد المطروشي، تم خلاله شرح أهداف الحملة، ودورهم الحيوي والفعال في التعاون مع الشرطة، لنشر التوعية بين الزبائن الذين يترددون عليهم بشكل يومي، من خلال توزيع البروشورات التوعوية التي أعدتها الشرطة، والتي تتضمن الإجراءات الوقائية التي يجب أن يتبعها سائقو المركبات، لحماية مركباتهم وتأمينها من السرقة.

ولفت إلى أن أفراد دوريات أفرع إدارة مراكز الشرطة الشاملة قاموا، بتوزيع نشرات التوعية باللغتين العربية والإنجليزية على سائقي المركبات، وأصحاب محطات غسيل السيارات، ومحال تركيب زينة السيارات، ومحطات البترول، ومرتادي المراكز التجارية بالإمارة، إلى جانب توعية الجمهور في جميع قاعات استقبال المتعاملين في مراكز الشرطة الشاملة، بالإضافة إلى بث رسائل التوعية عبر برامج التواصل الاجتماعـي "تويتـر" و "فيس بوك" وخدمة "بلاك بيري والمسنجر" الخاص بشرطة عجمان.

طباعة