اختناقات على مداخل الشارقة وتوقف مركبتين على شارع مليحة

المقدم أحمد بن درويش. الإمارات اليوم

أفاد مدير إدارة المرور والدوريات بالإنابة، المقدم أحمد بن درويش، أن الشوارع المؤدية من دبي إلى الشارقة تشهد زحاماً مرورياً نتيجة لكثافة المركبات في الشوارع وتجمع لمياه الأمطار التي هطلت اليوم على الشارقة، موضحاً أن السائقين يحاولون مشاهدة التجمعات ويتوقفون باستمرار وسط الشوارع مما يؤدي إلى عرقلة حركة المرور.

وكانت الشرطة نشرت على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، أن شارع مليحة يعاني من تجمعات للمياه على امتداد جسر المعاهد إلى جسر البديع، وتوقف مركبتين على الطريق بسبب الأمطار.

وأضاف بن درويش أن الشرطة استعدت عناصر أخرى من الأنجاد لتنظيم حركة السير وضمان عدم وقوع حوادث مرورية وإنقاذ أصحاب المركبات المتوقفة، موضحاً أن الشرطة تعمل مع بلدية الشارقة التي خصصت 20 صهريجاً لسحب مياه الأمطار من الشوارع بأسرع وقت ممكن.

وتابع أن الشوارع الخارجية المؤدية إلى الإمارة تشهد زحامات مرورية بسبب تجمعات الأمطار في شاري محمد بن زايد والإماراتن إضافة إلى شارع مليحة، إضافة إلى توقف السائقين في شارع الاتحاد لمشاهدة التجمعات البسيطة للمياه في شارع الاتحاد.

وذكر أن البليدة تمكنت من شفط تجمعات المياه في شارع الذيد "المطار" خلال 45 دقيقة فقط من هطول الأمطار، وعودة الحرة المرورية إلى طبيعتها، مضيفاً أن المضخات الأرضية التي جهزتها البلدية تعمل بانتظام لتخفيف الأعباء عن السائقين.

وأضاف بن درويش أن شارع مليحة مازال يعاني من تجمعات مياه، باتجاه منطقة الخوانيج، إلا أن الشرطة بالتعاون مع بلدية الشارقة تعمل على تنظيم الحركة المرورية.

وقال شهود عيان إن الحركة شبه متوقفة في الشوارع المؤدية إلى الشارقة من دبي، بسبب تجمعات الأمطار في هذه الشوارع، لمدة تزيد على الساعة ونصف، في عدة شوارع أهمها شارع الاتحاد، وشارعي الشيخ محمد بن زايد والإمارات.
 

طباعة