توسعة جديدة لمسلخ بني ياس

افتتحت بلدية أبوظبي التوسعة الجديدة في مسلخ بني ياس، التي اشتملت على إنشاء صالة جديدة للذبح ملحقة بصالة انتظار الجمهور، بطاقة إنتاجية تصل إلى 2500 رأس يومياً، مع مراعاة زيادة أعداد القصابين.

وستكون التوسعة رديفاً للصالة القديمة، إذ يمكن تشغيل صالتي الذبح في الأعياد والمناسبات، لتلبية متطلبات الجمهور ومرتادي المسلخ.

ورُوعيت في التوسعة المتطلبات الصحية والسلامة المهنية، مع توفير الملحقات اللازمة من غرف للأحشاء والمخلفات، وغرفة لتبديل ملابس القصابين، وفقاً لأرقى المواصفات العالمية، إضافة إلى الملحقات اللازمة كافة.

وأكد مدير إدارة الصحة العامة، خليفة محمد الرميثي، خلال افتتاحه التوسعة الجديدة، حرص البلدية على حماية صحة وسلامة المجتمع، وتوسيع الطاقة الإنتاجية والاستيعابية للمسلخ الحالي، بما يتواءم مع تنامي إقبال الجمهور. وأوضح أن الصالة الجديدة ستقدم خدمات الذبح والسلخ وتجهيز الذبائح التي ستتم العمليات فيها بشكل مختلف عن الصالة القديمة، إذ تبدأ عملية الذبح ونزف الدم وسلخ الجلد في منطقة خاصة تدعى منطقة التجهيز الابتدائية، وتستكمل عمليات تجويف وتقطيع الذبائح في المنطقة النظيفة. كما أنه لا يسمح بتنقل القصابين بين المنطقتين بهدف تحقيق أعلى المعايير الصحية.

 

طباعة