خصم 50٪ من تعرفة التنقل الجماعي في دبي للطلاب

الخصم الطلابي يبدأ مارس المقبل. الإمارات اليوم

أعلنت هيئة الطرق والمواصلات في دبي، خصم 50٪ من تعرفة التنقل بوساطة وسائل النقل الجماعي في الإمارة لطلاب المدارس والجامعات وطلبة الدراسات العليا، اعتباراً من مارس المقبل، ضمن مشروع ترقية نظام خدمات «نول»، التي ستتيح لكبار السن من المواطنين (فوق 60 سنة)، استخدام المواصلات العامة والتنقل بوساطة بطاقة «نول» الزرقاء، وفق إجراءات وضوابط وخصومات، إضافة إلى منح ذوي الإعاقات تصاريح مجانية لاستخدام النقل الجماعي مدتها ستة أشهر قابلة للتجديد.

وقال المدير التنفيذي لقطاع خدمات الدعم الفني المؤسسي في الهيئة، عبدالله المدني، في مؤتمر صحافي، أمس، للإعلان عن فئات جديدة لبطاقات «نول»، إن إصدار الفئات الجديدة من بطاقات «نول» الزرقاء، يهدف إلى توسيع خدماتها واستقطاب جميع شرائح المجتمع لاستخدام وسائل المواصلات العامة، ممثلة في المترو والحافلات العامة والباص المائي، لافتاً إلى أن مراحل ترقية النظام ستشمل أنظمة المواقف العامة، وترقية نظام القطارات، ونظام أسطول الحافلات العامة البالغة 700 حافلة.

وأكد أن ترقية بطاقات «نول» ستشمل خصماً قيمته 50 ٪ من تعرفة تنقل الطلاب، على أن يحصل الطالب على بطاقة «نول» الزرقاء.

وقال مدير إدارة البطاقة الموحدة لأنظمة النقل في قطاع خدمات الدعم الفني المؤسسي في الهيئة، محمد المظرّب، إن الهيئة ستطرح بطاقات «نول» المزدوجة في الأسواق، وهي عبارة عن بطاقة ائتمانية تحمل شريحة بطاقة «نول»، وتمكّن حاملها من استخدام بطاقته الائتمانية في التنقل عبر وسائل النقل المختلفة.

وذكر أن فئة بطاقات «نول» الزرقاء صممت للمستخدمين الدائمين لوسائل النقل العام، الذين يحتاجون لإعادة تعبئة رصيد بطاقاتهم بصورة مستمرة، وبمبالغ كبيرة، وتقوم الهيئة بتأمين تلك المبالغ في حال تعرض بطاقاتهم للضياع أو التلف أو السرقة، من خلال المحفظة الإلكترونية الخاصة بالبطاقة، لافتاً إلى أن بطاقة «نول» الزرقاء، هي بطاقة شخصية تحمل صورة مستخدمها، ولا يمكن لأي شخص آخر استخدامها، وتعتبر آمنة في حال تعرضها للتلف أو السرقة، فبعد الإبلاغ عن فقدان البطاقة، توقف، ويصدر بديل عنها بالمبلغ المتبقي، وتمكن تعبئتها برصيد حتى 500 درهم.

طباعة