«الأرصاد» يتوقع استمرار عدم الاستقرار الجوي

الباز: تزايد الأمطار تدريجياً خلال السنوات المقبلة

كشف عالم الفضاء ومدير مركز الاستشعار عن بعد في جامعة بوسطن الدكتور فاروق الباز، عن أن ثمة تغيرات مناخية، تشهدها دولة الإمارات العربية المتحدة، بموجبها تتزايد كميات الأمطار الهاطلة خلال فصل الشتاء، بشكل تدريجي خلال السنوات المقبلة، جاء ذلك خلال تصريحات صحافية، على هامش المؤتمر السنوي لجامعة حمدان بن محمد الإلكترونية، في فندق أتلاتنس أمس.

وأوضح الباز أن تزايد كميات الأمطار على الدولة، ومنطقة الخليج العربي عموما لا يعني تحول الصحراء إلى مسطحات خضراء خلال عقود كما يظن البعض، كون الدورات المناخية تأخذ آلاف السنين.

وأشار إلى أنه كلما زادت درجة حرارة الأرض، ستزداد الأمطار في المناطق الصحراوية، مفسراً ذلك بأنه كلما زادت درجة حرارة الأرض يزداد ضخ المياه في المحيطات، ومن ثم يزداد تكوين السحب، وبالتالي تكثر الأمطار.

وذكر أن الإمارات حالياً تخطو خطوات متزنة تجاه تنمية الشباب، ورفع مستوى التعليم والتعلم لديهم، من خلال زيادة عدد الجامعات وتحسين مستوى التعليم بها، مشيراً إلى اتخاذ دول خليجية أخرى المنهاج نفسه، منها قطر والبحرين، وأكد أن هذا التوجه هو الحل الوحيد تجاه تقدم أي دولة.

من جانب آخر، أفاد المركز الوطني للأرصاد والزلازل بأن حالة من عدم الاستقرار الجوي ستسود البلاد، خلال الأيام المقبلة، على شكل موجات من حين إلى آخر، متوقعا استمرارها حتى بعد غد.

وشهدت البلاد أمس طقسا مغبرا وغائما جزئيا إلى غائم أحياناً على بعض المناطق، مع سقوط الأمطار على الجزر والمناطق الشمالية، وطرأ ارتفاع طفيف في درجات الحرارة، فيما كانت الرياح معتدلة إلى نشطة السرعة، مثيرة للغبار والأتربة، ما تسبب في تدني مدى الرؤية الأفقية.

وعزا المركز حالة الجو الى تأثر الدولة بامتداد منخفض البحر الأحمر، الذي تصاحبه رياح جنوبية شرقية إلى جنوبية، تنشط من حين لآخر، وتكون مثيرة للغبار والأتربة على المناطق الداخلية والمكشوفة، وتسوء معها الرؤية الأفقية، خصوصا على المناطق الغربية، كما يصاحبها ارتفاع في درجات الحرارة.

وأفاد المركز بأنه نتيجة لتزامن هذا المنخفض مع كتلة باردة في الطبقات العليا من الغلاف الجوي، سادت الدولة حالة من عدم الاستقرار، إذ تكاثرت السحب تدريجيا، ليصبح الطقس غائما جزئيا إلى غائم أحيانا على المناطق الشمالية والجزر، يصاحبها سقوط أمطار على أقصى المناطق الشمالية.

وتوقع ازدياد كميات السحب، وسقوط الأمطار على فترات. وتبدأ درجات الحرارة في الانخفاض التدريجي اعتبارا من الأربعاء، يكون الارتفاع ملحوظا الخميس والجمعة، نتيجة اندفاع رياح شمالية غربية نشطة إلى قوية أحيانا خصوصا على البحر.

ونصح بعدم ارتياد البحر، نظرا لاضطرابه، ابتداء من أمس ولمدة أربعة أيام على الأقل، كما حذر السائقين من تدني الرؤية الأفقية، بفعل الغبار والأتربة المثارة، والانزلاقات في حال سقوط الأمطار.

وتوقع أن يكون اليوم مغبرا وغائما جزئيا إلى غائم أحياناً، مع فرصة لسقوط أمطار، خصوصا على الجزر والمناطق الشمالية، والرياح جنوبية شرقية إلى شمالية شرقية، معتدلة إلى نشطة السرعة، مثيرة للغبار والأتربة على بعض المناطق.

طباعة