محمد بن راشد يطمئن على صحة محمد الكعبي ويوصي بالمسنين

تأتي هذه الزيارة في إطار العناية الخاصة التي يوليها الشيخ محمد بن راشد،للمسنين وحرص سموه على تفقد أحوالهم -وام

 قام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، يرافقه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، اليوم، بزيارة المواطن محمد سالم بن خميس الكعبي الذي يرقد حاليا في مستشفى دبي، وقد تجاوز المائة من العمر وذلك للاطمئنان على حالته الصحية.
      
وأوصى صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أطباء المستشفى وكادره التمريضي، بالاهتمام بالمواطن المعمر محمد الكعبي الذي يناهز عمره 108 أعوام، كما وجههم سموه بتقديم كافة أوجه العناية والرعاية اللازمة لكل المسنين الذي يعانون أمراض الشيخوخة.

تأتي هذه الزيارة في إطار العناية الخاصة التي يوليها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ،للمسنين وحرص سموه على تفقد أحوالهم بصفة شخصية للوقوف على احتياجاتهم ومتطلباتهم.

وكان الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ،عزى المواطن الكعبي في وفاة زوجته العام الماضي خلال زيارة سموه لمنزل المواطن في وادي القور على بعد 100 كيلومتر من رأس الخيمة.
 

يذكر أنه في 17 يناير من العام 2008 ، وأثناء إحدى زيارات سموه الميدانية لمناطق الدولة المختلفة بصحبة عدد من الوزراء ورؤساء تحرير الصحف المحلية، التقى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، المواطن محمد سالم بن خميس الكعبي الذي كان آنذاك مفترشا الأرض أمام منزله المتواضع في وادي القور ، حيث فوجئ المواطن بجلوس سموه إلى جواره سائلا إياه عن صحته ومعيشته ومطالبه،  فاكتفى بالدعاء أن يطيل الله في عمر سموه ويحفظه سندا وفخرا للبلاد والعباد.

وخلال الزيارة ذاتها وفي لفتة إنسانية كريمة  أمر صاحب السمو نائب رئيس الدولة للمواطن محمد سالم بن خميس الكعبي بفيلا سكنية لأسرته وتجهيزها بكل المستلزمات. 

طباعة