بحث توحيد معايير البصمة الوراثية في الدولة

 

بحث فريق الإمارات للبصمة الوراثية، خلال اجتماع عقد في مديرية شرطة العين، توحيد المعايير والنظم المستخدمة في مختبرات البصمة الوراثية في الدولة. وناقش الفريق برئاسة رئيس مركز قاعدة بيانات البصمة الوراثية في إدارة الأدلة الجنائية في شرطة أبوظبي العقيد الدكتور خبير أحمد المرزوقي، الخطة الاستراتيجية للعام الجاري، التي اشتملت على نشر ثقافة البصمة الوراثية بين منتسبي الشرطة والقضاء والنيابة وكتابة التقارير المتعلقة بقضايا إثبات النسب وصلة القرابة. وذكر المرزوقي أن الفريق عرض أجندة المؤتمرات الإقليمية والدولية التي ستعقد خلال العام الجاري والمشاركة فيها بأوراق عمل، وأكد التواصل والتعاون مع الشركاء الداخليين في الشرطة والخارجيين، إذ ستنظم زيارات ميدانية للمختبرات الجنائية والمختبرات المدنية التي تستخدم تقنية الحمض النووي «دي. إن .أي» ومنها مختبرات جامعة الإمارات و«الصحة» و«البيئة». وأشار أنه سيتم تنظيم لقاءات بين الفريق والعاملين بمجال الأحياء الجنائية والبصمة الوراثية لتبادل المعلومات وعقد ورش للتدريب على أحدث التقنيات الحديثة في مجال البصمة الوراثية المستخدمة في العالم، وكيفية الحفاظ على التلوثات البيولوجية في مسرح الجريمة.

طباعة