تمتلك 5144 حافلة.. منها 3387 مدرسية و1451 تجارية

«مواصلات الإمارات» تنقل 205 آلاف طالب إلى 721 مدرسة في الدولة

«المؤسسة» وفّرت 3387 حافلة لنقل الطلبة. من المصدر

قال مدير عام مؤسسة مواصلات الإمارات في دبي محمد عبدالله الجرمن، إن «المؤسسة تمتلك 5144 حافلة مختلفة الأحجام والفئات، منها 3387 حافلة مدرسية، و130 حافلة حكومية، و1451 حافلة تجارية». لافتاً إلى أن «الحافلات تتوزع على 3206 حافلات كبيرة فئة 60 راكبا، و1544 حافلة متوسطة فئة 30 راكبا، و394 حافلة صغيرة فئة 14 راكبا».

وأشار لـ«الإمارات اليوم» إلى أن «مركز المواصلات المدرسية التابع للمؤسسة، وفر 3387 حافلة لنقل الطلبة، منها 2563 حافلة كبيرة، و824 حافلة متوسطة، إذ أن الحافلات المدرسية تنقل يومياً 205 آلاف و654 طالباً إلى 721 مدرسة في الدولة»، لافتاً إلى أن «الحافلات المدرسية قطعت يومياً مسافة بلغت نحو 333 ألف كيلومتر، وسيرت نحو 27 ألف رحلة مدرسية تنوعت ما بين رحلات وأنشطة نقل الطلبة بمعدل رحلة مدرسية يوميا».

وبلغ عدد الطلاب الذي نقلوا بواسطة حافلات «مواصلات الإمارات» منذ بداية العام الدراسي الجاري بلغ 168 ألفا و622 طالباً، منهم 52 ألفا و507 طلاب نقلوا بواسطة حافلات فرع أبوظبي، أما فرع العين فنقل 34 ألفا و585 طالباً، فيما نقل فرع رأس الخيمة 20 ألفا و656 طالباً، وفرع دبي نقل 18 ألفا و420 طالباً، أما فرع الشارقة فنقل 13 ألفا و472 طالباً، كما نقل فرعا الوسطى والغربية 23 ألفا و465 طالباً، وفرع الساحل نقل 3675 طالباً، وفرع عجمان نقل 1842 طالباً.

ولفت الجرمن إلى أن «(المؤسسة) قدمت 516 رعاية مجتمعية، العام الماضي، عبر إدارة الاتصال الحكومي والفروع التسعة التابعة للمؤسسة، ووفرت خلالها 2531 حافلة نقلت 151 ألفا و860 مستفيدا من المساعدات المقدمة إلى نحو 100 جهة حكومية ومحلية وجمعيات خيرية ومراكز ثقافية وأندية ومرافق خدمية، وذلك لتأمين بيئة نقل آمنة ومريحة، وتحقيق التواصل بين جميع فئات المجتمع».

وأكد أن «(المؤسسة) تقدم مبادرات في مجال دعم المجتمع والحفاظ على البيئة، منها اعتماد سياسة المسؤولية الاجتماعية، ودعم الأعمال الخيرية والإنسانية، واعتماد دليل سياسات المسؤولية الاجتماعية، الذي يوضح دور المؤسسة، والميثاق المعتمد للمسؤولية الاجتماعية، واستراتيجية المسؤولية ومؤشرات الأداء للمسؤولية الاجتماعية والتقارير المستهدفة».

وقدمت مؤسسة مواصلات الإمارات العام الماضي برامج توعوية مختلفة للطلبة وأولياء أمورهم في مجال السلامة والتربية المرورية، وذلك من خلال وحدات السلامة التابعة لفروع المؤسسة، التي قدمت محاضرات وبرامج توعية للطلبة من خلال إخضاع 12 ألف طالب لتدريب نظري وعملي في مجالات السلامة، إذ نظم فرع أبوظبي برامج تدريبية شملت 5582 طالباً ينتسبون إلى 42 مدرسة، ونظم فرع الشارقة 90 محاضرة توعوية، شملت 5000 طالب، كما نظم فرع عجمان برامج تدريبية شملت 2225 طالبا ينتمون إلى 28 مدرسة، وشملت البرامج التوعية العامة منها آداب الصعود والنزول من الحافلة، وتعريفهم بإجراءات السلامة المتبعة خلال الرحلة المدرسية وبرامج السلامة المرورية. وأكد الجرمن أن «(المؤسسة) تشدد على سلامة الحافلة المدرسية وتشترط مطابقتها المعايير العالمية المتبعة في مجال النقل المدرسي، منها سلامة المقاعد والنوافذ واتباع الإرشادات التي تحقق الأمن والصحة والسلامة للطلبة، إضافة إلى الالتزام بإجراء الصيانة الفنية الدورية، واختيار السائقين المؤهلين الحاصلين على رخصة قيادة متخصصة، أوتعيين مشرفين على الطلبة في الحافلات، خصوصاً في مرحلة رياض الأطفال والحلقة الأولى، للحفاظ على أمن وسلامة الطلبة أثناء صعودهم ونزولهم من الحافلة المدرسية»، لافتاً إلى أن «(المؤسسة) تنفذ دورات تدريبية لمطابقة نظام النقل المركزي، وذلك لتحسين الخدمات المقدمة ورفع الكفاءة التشغيلية».

طباعة