بسبب زيادة الإقبال على احتفالات بداية العام.. و«الطرق» تعزوه إلى سوء الاستخدام

تدافع وتعطل بوابات في محطات بمترو دبي خلال عطـلة «رأس السنة»

تعطل بوابات العبور فاقم الازدحام. تصوير: مصطفى قاسمي

تزاحم آلاف من الركاب الراغبين في استخدام مترو دبي، أمام بوابات العبور ونوافذ بيع التذاكر في محطات الخط الأحمر، خصوصاً محطتي برج خليفة والمركز المالي، تزامناً مع الاحتفالات المقامة على برج خليفة بمناسبة رأس السنة الميلادية.

وشهدت المحطات تدافعاً واكتظاظاً بالركاب الذين احتشدوا قبل ساعات من انطلاق الفعاليات، وتكدسوا في المحطات، ما تسبب في تعطل بوابات العبور المؤدية إلى قطارات المترو. وعزت المتحدثة الرسمية باسم هيئة الطرق والمواصلات في دبي روضة المحرزي، تعطل بوابات العبور إلى سوء الاستخدام وتدافع الركاب أمام البوابات، لافتة إلى أن موظفي أمن المحطة وشرطة دبي، سيطروا على أفواج الركاب الذين واصلوا توافدهم حتى ساعات الفجر الأولى، وتمكنوا من تسهيل حركة الركاب وتنظيم عبور بوابات المحطات وصولاً إلى قطارات المترو.


وقالت لـ «الإمارات اليوم» إن «الهيئة بذلت جهوداً كبيرة لتقليل زمن التقاطر، ليصل إلى أربع دقائق، وتمديد ساعات التشغيل حتى الرابعة صباحاً، وتشغيل الطاقة القصوى للقطارات من خلال تشغيل 24 قطاراً على محطات الخط الأحمر، إلا أن عدد الركاب الذي بلغ 187 ألف راكب، تجاوز الطاقة الاستيعابية للمحطات، ما أدى إلى تزاحم الركاب وتدافعهم لعبور البوابات».

وأكدت المحرزي أن نصف الركاب الذين استخدموا مترو دبي ليلة رأس السنة قصدوا محطة برج خليفة، التي استقبلت الأشخاص الذين كانوا في موقع احتفالات البرج، والذين لا يقلّ عددهم عن نصف مليون شخص، لافتة إلى أن مترو دبي سجل رقماً قياسياً في عدد الركاب ليلة رأس السنة لم يسجل سابقاً.

ورصدت عدسة «الإمارات اليوم» تزاحم مستخدمي محطة برج خليفة أمام بوابات العبور، بأعداد تجاوزت القدرة الاستيعابية للمحطة، ونتيجة الازدحام والتدافع وسوء الاستخدام تعطلت أجهزة ماسح البطاقات التي تسمح بفتح بوابات العبور للوصول إلى قطارات المترو، ما اضطر موظفي أمن المحطة من مدنيين وأفراد من شرطة دبي إلى تنظيم حركة دخول الركاب، وأجبر كثير من الركاب على عبور البوابات المعطلة من خلال تجاوز الحاجز قفزاً أو حبواً على الأرض، وذلك بمساعدة موظفي المحطة. كما اضطر كثير من الركاب إلى السير على الأقدام لأقرب محطة حافلات، أو استخدام مركبات أجرة.

كما رصدت «الإمارات اليوم» أحذية ونظارات وأغطية رأس نسائية على أرضية المحطة، بعدما سمح رجال الشرطة لفوج من الركاب بدخول المحطة.

طباعة