‏‏‏«الطرق» تنفذ 347 ألف رحلة العام الماضي

المواطنون الأقل استخداماً للمواصلات العامة‏

82٪ من مستخدمي المواصلات العامة ينتمون لجنسيات دول آسيوية. تصوير: باتريك كاستيلو

‏أفادت مؤسسة المواصلات العامة في هيئة الطرق والمواصلات في دبي بأن الموطنين مازالوا الأقل استخداماً للمواصلات العامة على الرغم من تحديث اسطول النقل، مشيرة إلى أن أسطول حافلاتها يبلغ ،1216 ونفذ 346 ألفاً و848 رحلة العام الماضي، كما ألغت الهيئة خدمة حافلات السيدات بعد شهرين من اطلاقها، وعزا المدير التنفيذي للمؤسسة المهندس عيسى الدوسري ايقاف الخدمة «إلى تدني اقبال السيدات على استخدام الحافلات في تنقلهن».

وقال الدوسري لـ«الإمارات اليوم» إن «المؤسسة أطلقت مبادرات لتطوير شبكة النقل الجماعي بما يتناسب مع التوسع العمراني في الإمارة، منها خدمة حافلات السيدات التي جاءت استجابة للطلب المتزايد على استخدام حافلات النقل العام من قبل سيدات عاملات وربات منازل»، لافتاً إلى أن «الهيئة أوقفت الخدمة بعد دراسات ومسوح ميدانية أعدتها للوقوف على نتائج خدمة حافلات السيدات ومناطق الطلب المتزايد عليها بعد شهرين على اطلاقها، وتبين أن اقبال السيدات على الحافلات متراجع، الأمر الذي لا يستوجب تخصيص حافلات».

وأوضح الدوسري أن «المؤسسة قسمت أسطول الحافلات إلى أربعة أنواع، حافلات عامة وتغذية المترو بـ161 حافلة، والتنقل بين المدن بإجمالي حافلات تجاوز 176 حافلة والنقل المسائي بـ30 حافلة»، لافتاً إلى أن «إجمالي مستخدمي المواصلات العامة بلغ 83 مليون راكب، خلال تسعة أشهر في العام الماضي». ونفذت مؤسسة المواصلات العامة 346 ألفاً و848 رحلة في العام الماضي، منها 93 ألف رحلة لحافلات تغذية المترو و31 ألف رحلة لحافلات التنقل بين المدن».

وأكد الدوسري أن «الخطة الاستراتيجية التي وضعتها الهيئة، تسهم في النهوض بوسائل النقل الجماعي في دبي واستقطاب أعداد إضافية من الركاب للحد من الاختناقات المرورية على الطرق، عبر توسيع خطوط الحافلات المسيرة في الإمارة وعبر المدن»، مشيراً إلى أن «عدد الخطوط المسيرة خلال العام الماضي بلغ 140 خطاً».

وسجلت مؤسسة المواصلات العامة 535 مخالفة لمستخدمي الحافلات العام الماضي، لاستخدام وسائل النقل العامة دون دفع قيمة التعرفة، إضافة إلى استخدام بطاقة منتهية الصلاحية، وتلويث وسائل النقل العامة عبر إلقاء النفايات وإتلاف المقاعد، والأكل أو الشرب في الأماكن المحظور تناول الأطعمة أو المشروبات فيها، وتتخذ المؤسسة إجراءات صارمة في حق الركاب المخالفين، للحد من السلوكيات والممارسات الخاطئة.

ويذكر أن مؤسسة المواصلات سيرت رحلات للتنقل الجماعي بين دبي والإمارات الأخرى، عبر 12 خطاً من خلال 12 نقطة انطلاق و17 نقطة نزول.

ويبلغ أسطول الحافلات المستخدمة في الخدمة 176 حافلة بطاقة استيعابية لعدد الركاب في الحافلة الواحدة يبلغ 115 راكباً في الحافلات الكبيرة، و32 في الحافلات الصغيرة، بإجمالي مليون و611 ألف راكب شهرياً.

وصنف التقرير الإحصائي الذي أعدته مؤسسة المواصلات العامة مستخدمي الحافلات بحسب جنسياتهم، وتبين أن أغلب مستخدمي المواصلات العامة ينتمون لجنسيات دول آسيوية بنسبة بلغت 82٪، فيما لم تتغير نسبة اقبال المواطنين على استخدام المواصلات العامة في العام الماضي عن 0.2٪.

ووصف الدوسري استخدام المواطنين للحافلات العامة بـ«المحدود جداً»، عازياً السبب إلى عوامل ثقافية واجتماعية واقتصادية، لافتاً إلى أن «80٪ من مستخدمي المواصلات العامة موظفون في شركات خاصة ومؤسسات حكومية في دبي، فيما بلغت نسبة الطلاب والنساء غير العاملات (ربات المنازل) الذين يستخدمون الحافلات العامة 7٪ من إجمالي أعداد المستخدمين، كما بلغت نسبة ركاب الحافلات من أصحاب الأعمال الحرة 12٪».‏

طباعة