"دبي الصحية" تجهز مستشفى ميداني متطور للتعامل مع الحالات الطارئة خلال احتفالات رأس السنة

صورة

أفادت مؤسسة دبي الصحية الأكاديمية، أنها وضعت خطة طوارئ طبية متكاملة استعداداً لرأس السنة الميلادية، تتضمن تجهيز مستشفى ميداني مزودة بأحدث المعدات والمستلزمات الطبية، وكادر طبي وتمريضي مؤهل.

وأوضح المدير التنفيذي للعمليات في مؤسسة دبي الصحية الأكاديمية خليفة عبدالرحمن باقر " إن مؤسسة دبي الصحية الأكاديمية أعدت خطة طوارئ طبية متكاملة استعداداً لاحتفالات رأس السنة بالتعاون مع مختلف الدوائر والجهات الرسمية في إمارة دبي، وبالتعاون مع مؤسسات القطاع الخاص المعنية. 

وأكد أن المؤسسة جهزت مستشفىً ميدانياً في منطقة الحدث مزوداً بأحدث المعدات والمستلزمات الطبية اللازمة، كما تم توفير كادر طبي وتمريضي مدرب ومؤهل يضم أكثر من 88 من الكوادر الطبية للتعامل مع الحالات الطارئة، معززاً بفرق لوجستية؛ لتغطية مختلف مواقع الفعاليات.

 وأوضح باقر  أنه تم التنسيق مع عدد من المستشفيات والمراكز الصحية في الإمارة، من القطاعين الحكومي والخاص؛ لتقديم الدعم والمساندة في حالات الطوارئ، حيث أنها موزعةً على كافة مناطق الإمارة، كما تم إعداد الخطة بشكل يراعي الاستجابة الطارئة في أماكن الحدث، وبما يكفل سلامة الجميع، ويضمن تقديم أفضل خدمات الرعاية الصحية وفق أفضل معايير الجودة والكفاءة. 

من جهتها رئيس قسم الطوارئ والحوادث في مستشفى راشد الدكتورة سارة كاظم، ، أن قسم الطوارئ يعد جزءاً أصيلاً من خطة الطوارئ الخاصة باحتفالات استقبال العام الجديد، التي أعدتها مؤسسة دبي الصحية الأكاديمية. 

وأكدت أن قسم الطوارئ استكمل استعداداته وجهوزيته لاستقبال الحالات الطارئة، تزامناً مع الاحتفال بالحدث السنوي الكبير في إمارة دبي، لافتةً إلى أن الكوادر الطبية المختصة في المستشفى مستعدة للتعامل مع جميع حالات الطوارئ، وهي مؤهلة وعلى مستوى عالٍ من المهنية والكفاءة.

طباعة