1.6 حالة وفاة لكل 1000 من السكان العام الماضي

«صحة دبي»: أمراض القلب تتصدر أسباب الوفاة بنسبة 31.1%

%9.9 من أسباب الوفيات ناتجة عن أمراض الجهاز التنفسي. أرشيفية

كشفت هيئة الصحة في دبي أن أمراض القلب والأوعية الدموية تصدرت أسباب الوفاة العام الماضي، فيما بلغ إجمالي الوفيات بالإمارة نحو 4000 حالة، بمعدل 1.16 حالة وفاة لكل 1000 من السكان.

وأوضحت في تقرير حديث صادر عنها، أنه «بدراسة مجموعات الأمراض المسببة للوفيات ثبت أن أمراض القلب والأوعية الدموية كانت الأبرز، بنسبة بلغت 31.1%، ثم جاءت الأعراض والعلامات والنتائج السريرية والمخبرية غير الطبيعية، غير المصنفة في مكان آخر، بنسبة 18.5%، ثم الرموز لأغراض خاصة بنسبة 11.2%، ثم أمراض الجهاز التنفسي بنسبة 9.9%، ثم الأسباب الخارجية والوفيات بنسبة 7.9%، ثم الأورام بنسبة 6.8%».

وأضافت الهيئة «في ما يتعلق بعدد الوفيات خلال عام 2021 فقد بلغ مجموعها 4000 حالة، مقارنة بعدد 3480 حالة في عام 2020، وبمعدل تغير سنوي بلغ 15%، وهذه الوفيات تمثل معدل وفيات بلغ 1.16 لكل 1000 من السكان، مقارنة بمعدل وفاة بلغ 1.03 حالة وفاة لكل 1000 من السكان في عام 2020، ما يؤشر إلى وجود زيادة بسيطة في معدل الوفيات، ومنها 142 حالة وفاة بين الأطفال (أقل من خمس سنوات)، مقابل 2146 حالة وفاة في الفئة العمرية 60 عاماً فما فوق، بنسبة بلغت 53.6% في عام 2021».

وتابعت أنه كان من هذه الوفيات 3404 حالات وفاة من غير المواطنين عام 2021 بنسبة 85.1%، مقارنة بعدد وفيات بلغ 2959 حالة وفاة من غير المواطنين، بنسبة بلغت 85.0% في عام 2020، مما يشير إلى أن معظم الزيادة في عدد الوفيات خلال عام 2021 كانت من غير المواطنين، في حين بلغ عدد وفيات المواطنين 598، بنسبة بلغت 14.9% مقارنة بنسبة 15.0% من الوفيات في عام 2020، كما شكلت نسبة الوفيات من الذكور 70.8% مقابل 29.2% من الإناث، مما يؤكد زيادة نسبة وفيات الذكور مقارنة بنسبة وفيات الإناث في عام 2021.

وفي ما يتعلق بوفيات الأطفال تحت سن خمس سنوات، ثبت أن أكثر أسبابها تمثل في أمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 28.9%، تليها حالات معينة تنشأ في فترة ما حول الولادة، بنسبة 23.2%، تليها الأعراض والعلامات والنتائج السريرية والمخبرية غير الطبيعية، بنسبة 19.0%، ثم التشوهات الخلقية والتشوهات الصبغية بنسبة 15.5%.

طباعة