أعلنت استضافة دبي لمؤتمر الاتحاد العالمي للمستشفيات نوفمبر المقبل

«صحة دبي» تتجه لتحويل مستشفيات الإمارة إلى صديقة للبيئة

خلال مؤتمر صحافي للإعلان عن استضافة «دبي» فعاليات «مؤتمر الاتحاد العالمي للمستشفيات». من المصدر

كشفت هيئة الصحة في دبي أنها وضعت خطة لتحويل المستشفيات الحكومية والخاصة في الإمارة لتصبح خضراء «صديقة للبيئة»، مؤكدة أنها في مرحلة دراسة آلية التنفيذ، ووضع الملامح العامة للتحول، لتدخل حيز التنفيذ بعد اعتمادها.

جاء ذلك على هامش مؤتمر صحافي، عقدته الهيئة للإعلان عن استضافة دبي فعاليات الدورة الــ45 لمؤتمر الاتحاد العالمي للمستشفيات، تحت شعار «تحقيق الاستدامة ومستقبل قطاع المستشفيات في 2030»، بحضور أكثر من 1000 مشارك، يمثلون أكثر من 60 دولة من مختلف قارات العالم، والذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي.

وقال رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر، الدكتور رمضان البلوشي، إن الهيئة وضعت خطة لتحويل مستشفيات الإمارة تدريجياً لتصبح خضراء «صديقة للبيئة»، من حيث استهلاكها للطاقة والانبعاثات الصادرة عنها، مشيراً إلى أن ملامح التحول قيد الدراسة، وستدخل حيز التطبيق بعد الانتهاء منها واعتمادها.

وأضاف البلوشي أن المؤتمر الذي تنظّمه الهيئة، بالتعاون مع الاتحاد العالمي للمستشفيات، سيناقش عدداً من المحاور المتعلقة بالرعاية الصحية المستدامة، وآخر المستجدات العالمية المتعلقة بتحديات الرعاية الصحية التي تواجهها المستشفيات في جميع أنحاء العالم، وكيفية مواجهة الأعباء الناتجة عن الأمراض المختلفة، وتطبيق أفضل الممارسات والابتكارات والحلول الذكية والتكنولوجيا الرقمية في القطاع الصحي، لتقديم الخدمات الصحية المستدامة لأفراد المجتمع، وضمان استمراريتها أثناء وبعد الأزمات.

من جهتها، أفادت نائب رئيس اللجنة المنظمة، ورئيس اللجنة العلمية لمؤتمر الاتحاد الدولي للمستشفيات، الدكتورة فريدة الخاجة، بأن معايير المستشفيات الخضراء ستركز بشكل أساسي على الاعتماد على الطاقة الشمسية مصدراً للطاقة، وتقليل الانبعاثات الإشعاعية، واستخدام المواد الكيميائية.

ولفتت إلى أن المؤتمر سيتضمن أكثر من 30 جلسة علمية على مدار ثلاثة أيام، يشارك فيها أكثر من 150 متحدثاً، ويستعرض العديد من الابتكارات والحلول الصحية.

طباعة