598 حملة شملت جهات حكومية وخاصة

«دمي لوطني» تجمع 55.8 ألف وحدة دم خلال 10 أشهر

صورة

نجحت حملة «دمي لوطني» خلال دورتها الـ11 في جمع 55 ألفاً و846 وحدة دم، أسهمت في إنقاذ حياة 167 ألفاً و538 مريضاً، خلال دورتها التي بدأتها في 13 ديسمبر من العام الماضي حتى 30 سبتمبر الماضي.

وأوضح مدير إدارة المختبرات وعلم الوراثة في دبي الدكتور حسين السمت، أنه تم جمع وحدات الدم خلال 598 حملة، شملت مؤسسات حكومية وخاصة، بواقع 63 مؤسسة حكومية قدمت 4131 وحدة دم، مقابل 535 جهة غير حكومية قدم موظفوها نحو 30 ألفاً و145 وحدة دم، إضافة إلى 21 ألفاً و567 وحدة دم تم جمعها من خلال متبرعين في مركز دبي للتبرع بالدم.

وأضاف السمت أن الحملة تهدف إلى نشر الوعي والثقافة حول التبرع بالدم بوصفه عملاً إنسانياً ووطنياً، فضلاً عن استقطاب متبرعين للمرة الأولى لتوسيع قاعدة المتبرعين بالدم في إمارة دبي، ودعم قاعدة بيانات الهيئة في حالات الطوارئ والأزمات والحاجة إلى متبرعين بأصناف دم نادرة.

وتُقام المبادرة برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، ويتم تنظيمها بشراكة استراتيجية وتعاون بين «خدمة الأمين»، وهيئة الصحة في دبي، وصحيفة «الإمارات اليوم»

طباعة