«الصحة» تناقش آلية تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتمريض والقبالة

نظّمت وزارة الصحة ووقاية المجتمع، متمثلة في اللجنة الوطنية لشؤون التمريض والقبالة في دبي، ورشة عمل وطنية لمدة خمسة أيام، حول الاستراتيجية الوطنية لمهنتي التمريض والقبالة، كخريطة طريق 2022-2026 بهدف تطوير آليات التنفيذ والمتابعة والتقييم لضمان التطبيق الأمثل للاستراتيجية، بالتعاون مع كل الجهات والشركاء الاستراتيجيين، بعد اعتمادها من مجلس الوزراء.

وتهدف الاستراتيجية الوطنية لتعزيز حوكمة مهنتي التمريض والقبالة، من خلال السياسات والممارسات التنظيمية المهنية، والإسهام في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، وتخطيط وإدارة القوى العاملة من الكوادر التمريضية والقابلات، من حيث الاستقطاب والاستبقاء في المهنة، استجابة للاحتياجات والأولويات الصحية بالدولة.

وناقشت الجلسة تطوير محاور الاستراتيجية والأطر التنظيمية الوطنية للتمريض والقبالة، التي تشـمل نطاق الممارسة ومعايير الكفاءات الوظيفيــة والتخصصية، وقواعد السـلوك المهني وحقوق المرضى، إضافة إلى المعايير والسياسات التي تدعم التخصصات التمريضية والتطوير المهني.

كما تناولت الورشة فرص تعزيز آليات الرصد المسـتمر لكوادر التمريض والقابلات باستخدام المؤشرات القياسـية، والاستفادة بشكل أفضل من تكنولوجيا المعلومات والأبحاث، إضافة إلى مناقشة محاور عدة تُعنى بالتعليم الأكاديمي للتمريض والقبالة.

طباعة