«إسعاف دبي» تستقبل «العيد» بـ 452 مسعفاً و127 آلية مجهزة

الكوادر الإسعافية مستعدة للاستجابة السريعة على مدار 24 ساعة. من المصدر

أكدت مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف استعدادها التام للتعامل مع إجازة عيد الفطر المبارك، ضمن خطة متكاملة لتغطية الأحداث والفعاليات المهمة وجميع مناطق دبي بوحدات إسعافية متطورة، لضمان الوصول في وقت قياسي للتعامل مع أصعب الحالات.

وصرّح المدير التنفيذي للمؤسسة، خليفة الدراي، بأن المؤسسة مستعدة للتعامل مع جميع البلاغات والظروف، وأنها تؤمّن الأحداث والمناسبات بخطط استباقية وطواقم إسعافية ومعدات عالية المستوى، حيث إنها خصصت 452 كادراً مؤهلاً و127 آلية، موزعة على 122 نقطة إسعافية، وتشمل سيارات إسعاف والمستجيب السريع والدراجات الهوائية والزوارق البحرية والإسعاف الجوي، بالتعاون مع مركز الجناح الجوي بشرطة دبي، إضافة إلى وحدات العناية المركزة التي ستكون في حالة تأهب تحسباً لأي طارئ، ومركبات للتزويد الميداني والدعم والمساندة في حالة استعداد، لتلبية أي بلاغات قد تطرأ على مدار الساعة، مؤكداً أن المؤسسة، ومن خلال خدماتها النوعية، حريصة على رفع جاهزية سيارات الإسعاف لتكون مجهزة للتعامل مع أصعب الحالات.

وطمأن الدراي الجمهور، مبيناً أن مركبات الإسعاف والمسعفين سيتم نشرهم بالقرب من المناطق السكنية، ومراكز التسوق، والمناطق السياحية، والحدائق العامة، إضافة إلى تأمين صالات مطار دبي وضيوف وزوّار الدولة من جميع الجنسيات، مشيراً إلى أن جميع الكوادر الإسعافية المؤهلة مستعدة للاستجابة السريعة ضمن خطة محكمة على مدار 24 ساعة، طوال أيام العيد باحترافية وفق أفضل الممارسات العالمية.

وطالب الدراي الجمهور بتحمل المسؤولية، والإسهام في إنقاذ الأرواح من خلال إفساح الطريق أمام سيارات الإسعاف، نظراً لأهمية الدقائق التي تفصل بين وصول سيارة الإسعاف للمريض أو المصاب وأهمية وقت الوصول بالحالات للمستشفى، مؤكداً ثقته بوعي المجتمع وثقافته الإنسانية.

طباعة