4 عوامل تزيد من خطر الإصابة بمرض الباركنسون

حددت هيئة الصحة في دبي 4 عوامل تزيد من احتمالية الإصابة بمرض الباركنسون، تتمثل في التقدم في العمر" 60 عاماً أو أكبر"، التاريخ العائلي للمريض، الجنس، حيث يعتبر الرجال أكثر عرضة للمرض عن النساء، العوامل البيئية.

 ويعرف مرض الباركنسون بأنه حالة تقدمية تتضرر فيها أجزاء من الدماغ بشكل تدريجي، على مدى سنوات عديدة، ويحدث المرض عندما تتلف الخلايا العصبية المسؤولة عن إنتاج الدوبامين في الدماغ، لسبب غير معروف، لكن يعتقد بأنه مزيج من العوامل الوراثية والبيئية معاً.

ولفتت الهيئة إلى أنه على الرغم من عدم وجود علاج شافي من المرض، إلا أن العلاجات المتاحة تساهم في تخفيف الأعراض الرئيسية للمرض، وتحافظ على جودة حياة المريض لأطول فترة ممكنة، وتنقسم إلى العلاجات الداعمة مثل العلاج الطبيعي والعلاج المهني، والأدوية، وجراحات المخ في بعض الحالات.

وتتمثل أبرز أعراض مرض الباركنسون في رعشة اليد، تصلب العضلات، وتيبس الأطراف، وبطئ الحركة، ومشاكل في المشي والتوازن، وقلة تعابير الوجه، صعوبات في التفكير والذاكرة، التواء العضلات وتشنجها أو تقلصها، انحناء الجسم، اضطرابات النوم، الاكتئاب والقلق، فقدان حاسة الشم، إضافة إلى مشاكل في المضغ والبلع وسيلان اللعاب.

طباعة