عقار «إيفوشيلد» يفعّل المرور الأخضر على «الحصن» لغير المطعمين

أكدت دائرة الصحة في أبوظبي، أنها في إطار الجهود المستمرة لتقديم أفضل الخدمات خلال جائحة كورونا وحماية جميع أفراد المجتمع وتعزيز مستوى الصحة العامة في أبوظبي، تم توفير العقار الوقائي «إيفوشيلد» للفئات المستهدفة، مشيرة إلى أن «إيفوشيلد» يعتبر عقاراً وقائياً لمن هم غير مصابين بـ«كوفيد-19»، وغير مخالطين لحالة إيجابية أخيراً، وهو مصرح به للاستخدام الطارئ للذين يعانون ضعف جهاز المناعة بسبب الحالة الصحية أو العلاجات المثبطة للمناعة، بالإضافة إلى الأشخاص غير المطعمين بسبب الموانع التحسسية المتعلقة بالتطعيمات.

وأشارت الدائرة، إلى أنه سيتم تفعيل حالة المرور الأخضر في تطبيق الحصن للفئات الحاصلة على العقار والمستثناة من التطعيم لمدة ستة أشهر، مشددة على أن أفضل طرق الوقاية هي اللقاح، ولا يعد إيفوشيلد بديلاً له، لافتة إلى ضرورة تأجيل لقاح «كوفيد-19» لمدة 30 يوماً على الأقل بعد إعطاء عقار إيفوشيلد، وفي حال تم أخذ لقاح «كوفيد-19» يجب تأجيل إعطاء عقار إيفوشيلد لمدة أسبوعين، كما يجب على المهنيين الصحيين الإبلاغ عن حدوث أي آثار جانبية ناجمة عن استخدام عقار إيفوشيلد إلى برنامج اليقظة الدوائية.

وكانت إمارة أبوظبي، استقبلت في 20 ديسمبر الماضي، شحنات عقار إيفوشيلد، الذي طوّرته شركة أسترازينيكا، لتصبح بذلك أول مدينة في العالم تستلم العقار، بعد حصوله على موافقة الاستخدام الطارئ من قبل وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية. وجاء تطوير هذا العقار، الذي يعمل عبر توليد الأجسام المضادة طويلة المفعول، لعلاج حالات الإصابة الشديدة لدى المرضى الذين لا يُظهرون استجابة مناعية كافية لمقاومة الفيروس.

• أبوظبي استقبلت في 20 ديسمبر الماضي شحنات عقار إيفوشيلد الذي طوّرته «أسترازينيكا».

طباعة