نجاح عملية زراعة كلية لطفل إماراتي 5 سنوات في "خليفة الطبية"

نجح فريق طبي بمدينة الشيخ خليفة الطبية، وصحة لرعاية الكلى، إحدى منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية "صحة" أكبر شبكة للرعاية الصحية في دولة الإمارات العربية المتحدة، في زراعة كليه لطفل إماراتي يبلغ من العمر 5 سنوات، كان يعاني من مرض

الكلى في المرحلة النهائية، وتعد هذه العملية الـ 52 لزراعة كلى للأطفال التي يجريها برنامج زراعة الكلى، التابع لشركة "صحة"، الذي تديره صحة لرعاية الكلى، منذ تأسيسه عام 2010.

وكان الطفل سالم الفلاحي يعاني من مشكلة خلقية في المثانة تطورت إلى مرض كلوي وصل إلى المرحله النهاية، مما اضطره لإجراء غسيل الكلى منذ أن كان عمره شهرين، بالإضافة لإجراء العديد من العمليات الجراحية، ومعاناته من الالتهابات، ودخوله إلى قسم

الطوارئ في المستشفى مرات عدة، إلى أن تلقت عائلة سالم المكالمة الهاتفية التي طال انتظارها والتي زفت لهم البشرى بالعثور على كلية مطابقة من متبرع متوفى، وأجريت للطفل عملية نقل كليه بنجاح تام.

وأكدت المدير التنفيذي بالإنابة لمدينة الشيخ خليفة الطبية، الدكتورة صفاء المصطفى، حرص شركة "صحة" على تقدم رعاية صحية ذات مستوى عالمي، والارتقاء بخدمات طب الأطفال بما يتماشى مع المعايير الدولية، والحرص على توفير العلاجات المنقذة للحياة،

مشيرة إلى أن نجاح زراعة الكلى للأطفال المصابين بمرض الكلى في مراحله الأخيرة يسهم في بقاء المريض على قيد الحياة، بالإضافة إلى الفوائد المتعددة لنوعية الحياة، وهذا يؤكد أن زراعة الكلى غالباً ما تكون الخيار المفضل للعلاج مقارنة بمواصلة عمليات

غسيل الكلى. 

وجدير بالذكر أن مدينة الشيخ خليفة الطبية هي المركز الرائد الذي يقدم علاجات حديثة في مجال زراعة الأعضاء للأطفال في دولة الإمارات العربية المتحدة، ويعد برنامج زراعة الكلى للأطفال بالمستشفى هو الأكثر شمولاً في دولة الإمارات، والبرنامج الوحيد من

نوعه في أبوظبي، ويتماشى مع برنامج زراعة الكلى التابع لشركة "صحة. و منذ إنشائه، أجرى برنامج زراعة الأعضاء في شركة "صحة" حوالي 393 عملية زراعة إجمالاً، ومنها 52 عملية زرع كلى للأطفال.

ويدير برنامج زراعة الكلى التابع لـ "صحة" ويشرف عليه فرق طبية ذات مهارات عالية بما في ذلك الأطباء، المنسقين، الأخصائيين النفسيين، الصيادلة، الممرضات، ويوفر البرنامج العديد من الإجراءات الطبية بما في أمراض القلب، عمليات الجهاز الهضمي، الأشعة،

جراحة الأوعية الدموية، جراحة الأطفال، تحليل الأمراض المعدية، التخدير، وغيرها من بين متطلبات جراحات الأطفال. 

طباعة