"الصحة" توقع مذكرة تفاهم لتحسين وصول الأدوية إلى مرضى محدودي الدخل من غير المواطنين

وقعت وزارة الصحة و وقاية المجتمع وشركة "جانسن" التابعة لـ"جونسون أند جونسون"وشركة "أكسيوس" لخدمات التثقيف الصحي مذكرة تفاهم لتعزيز نطاق مبادرة "يدا بيد" الرامية إلى توفير علاجات معقولة التكلفة لمرضى محدودي الدخل من غير المواطنين الذين لا يغطي تأمينهم تكاليف أمراض مثل ارتفاع ضغط الدم الشرياني الرئوي، والورم النخاعي المتعدد، والتهاب القولون التقرحي النشط والتهاب المفاصل الصدفي وكذلك المرضى غير المؤمن عليهم.
 
جرى توقيع المذكرة في جناح الولايات المتحدة الأميركية بمعرض "إكسبو 2020 دبي" بحضور ميجان جريجونس القنصل الأميركي بالدولة والوفد المرافق من السفارة الأميركية ونخبة من المسؤولين من شركتي "جانسن" و"أكسيوس".

تشمل مذكرة التفاهم التي تم توقيعها لأول مرة في ديسمبر 2018 و استفاد منها ما يصل إلى 712 مريضا مؤهلا للبرنامج وتبعها تمديد لها في أبريل 2019 لتوفير أدوية جديدة للمرضى الذين يعانون من تلك الحالات.

تأتي المذكرة في إطار التزام وزارة الصحة ووقاية المجتمع وشركتي "جانسن" و"أكسيوس" بتحسين وصول العلاجات والأدوية المبتكرة إلى المرضى محدودي الدخل من غير المواطنين خاصة الذين لا يمكنهم تحمل تكاليف علاج أمراضهم.

وقع مذكرة التفاهم الدكتور أمين حسين الأميري الوكيل المساعد لقطاع التنظيم الصحي في الوزارة وجيمي فارس مدير عام شركة "جانسن" في دول مجلس التعاون الخليجي وأنس نوفل السفاريني مدير أول لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في شركة "أكسيوس" لخدمات التثقيف الصحي.

وقال أمين حسين الأميري: " تلتزم وزارة الصحة ووقاية المجتمع بتوفير أفضل العلاجات والأدوية للمرضى في الدولة حيث قمنا في هذا الإطار بإطلاق مبادرة "يدا بيد" بالتعاون مع شركتي "جانسن" و"أكسيوس" في عام 2018.. و نعمل حاليا على توسعة نطاق المبادرة لدعم المرضى وتعزيز وصولهم إلى الأدوية المبتكرة .. ويستفيد من المبادرة مرضى محدودي الدخل من غير المواطنين الذين لا يشملهم تأمين يغطي التكلفة الكلية للعلاج بهدف تحسين التزامهم بخطة علاجهم الموصوف لهم من قبل الطبيب المختص المعالج ودعم المؤهلين غير المؤمن عليهم وغير المشمولين بالـتأمين الصحي والمرضى المتعثرين ماليا، الذين يفتقرون إلى تغطية الوصفات الطبية للحصول على علاجهم.

وأوضح أن المبادرة تشمل مرضى محدودي الدخل من غير المواطنين الذين لديهم تغطية تأمينية جزئية أو بدون تغطية تأمينية.. وتهدف إلى تزويد مرضى محدودي الدخل من غير المواطنين الذين يعانون من حالات صحية محددة بأدوية ضرورية بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم الشرياني الرئوي، والورم النخاعي المتعدد، والتهاب القولون التقرحي النشط والتهاب المفاصل الصدفي وأكد التزام الوزارة بالتعاون مع الشركات والمؤسسات بهدف تحسين الخدمات والعلاجات لمختلف الحالات الصحية.

وأضاف: " يشكل ذلك جزءا من استراتيجيتنا لتوفير منظومة رعاية صحية متكاملة لمرضانا وأفراد المجتمع بشكل عام وفقا لأعلى المعايير العالمية .

وقال سعادة ميجان جريجونس : " تعد مذكرة التفاهم "يدا بيد" التي نحتفل بها اليوم مثالا ممتازا للشراكة بين القطاعين العام والخاص والالتزام المشترك تجاه المرضى ما يوفر وصولا أوسع إلى الأدوية المبتكرة وأملا بحياة أفضل لعدد لا يحصى من المرضى وأفراد أسرهم.

من جانبها ذكرت جيمي فارس المديرة العامة لشركة "جانسن" في دول مجلس التعاون الخليجي أن مذكرة التفاهم تأتي في إطار تعاون "جانسن" وتنسيقها مع وزارة الصحة ووقاية المجتمع وشركة "أكسيوس" لتطوير برامج دعم مرضى محدودي الدخل من غير المواطنين في دولة الإمارات.

وأضافت أنه في إطار التعاون البناء، نقوم بتسهيل الوصول إلى منتجاتنا من الأدوية المبتكرة و بأسعار معقولة للمرضى وللمنظومة الصحية ككل.. ونلتزم بتوفير وصول أسرع و أكثر إنصافا إلى الأدوية وهو ما يشكل جزءا من التزامنا التام بتقديم أدويتنا للمرضى الذين يحتاجون إليها بطريقة ميسورة".

وأعرب أنس نوفل السفاريني عن تقديره للمبادرة وقال: " تدعم مبادرة "يدا بيد" المرضى وتلبي تطلعاتهم من حيث توفير الوصول الضروري والمحسن للأدوية المبتكرة ما يعكس التزامنا في أكسيوس بدعم جهود الوزارة وشركة جانسن الهادفة إلى توفير الأدوية للمرضى".

طباعة