مستشفى الكورنيش نجح في إنقاذ حياة توائم عديدين

«صحة» تعالج توائم داخل الرحم بتقنية الليزر

التوأمان إبراهيم وعبدالله بصحة جيدة بعد الولادة. من المصدر

نجح الأطباء في مستشفى الكورنيش، إحدى منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية (صحة)، في إنقاذ حياة توائم عديدين بإجراء عملية فصل الدورة الدموية بين التوائم داخل رحم الأم بوساطة منظار الجنين، وإدخال ليزر لفصل الأوعية بين الجنينين، حتى يمكن استكمال الحمل والمحافظة على الأجنة.

وأفادت «صحة» بأن مستشفى الكورنيش من المستشفيات القليلة في العالم التي تُجري هذه الجراحات، مبينة أن علاج التوائم بوساطة الليزر داخل رحم الأم إجراء متخصص للغاية، ويتم اللجوء إليه لعلاج متلازمة نقل دم الجنين، وهي حالة نادرة وخطرة، تحدث في نحو 15% من التوائم أحادية المشيمة، حيث إن المشيمة المشتركة يمكن أن تسبب مضاعفات بسبب إمداد الدم غير المتوازن لكل جنين، وعند تشخيص حالة الإصابة بمتلازمة نقل الدم بين التوائم بأنها شديدة الخطورة، هناك احتمال بنسبة 100% لفقد الحمل إذا لم يتم توفير العلاج، ومع العلاج بالليزر يمكن إنقاذ طفل واحد على الأقل في 90% من الحالات، وتتم المحافظة على حياة التوأمين في 70% من الحالات.

ومن الحالات التي نجح أطباء مستشفى الكورنيش في إجرائها، حالة نور السامرائي التي أنجبت التوأمين إبراهيم وعبدالله يوسف علي البيرق، إذ تمت إحالتها إلى وحدة طب الأجنة المتقدمة في مستشفى الكورنيش لإجراء عملية الليزر، بعد تشخيص متلازمة نقل الدم الجنيني، في الأسبوع الـ18 من الحمل.

وقالت الأم (سويدية ـ 32 عاماً) إن الفريق الطبي أظهر براعة في التعامل مع حالتها، وإن التشخيص السريع والعلاج المتقدم والتنسيق والتعاون بين مستشفى الكورنيش والمستشفى الذي تم تحويله منه، كان متميزاً، وإن ذلك غير متوافر في مستشفيات بلادها.

أما الحالة الثانية فكانت لميثة المهيري، والدة التوأمين محمد وأحمد راشد سالم الشامسي، وتم تشخيص حالة توأميها بمتلازمة نقل الدم الجنيني في الأسبوع الـ24 من الحمل.

وقالت الأم ميثة المهيري إنها كانت تشعر بالتعب وعدم القدرة على التنفس أو الأكل بشكل صحيح، إلى جانب الشعور بالانتفاخ والتقلصات، وتم تحويلها إلى وحدة طب الأجنة المتقدمة لإجراء عملية فصل الدورة الدموية بين التوأمين داخل الرحم بالليزر.

وأضافت أنها بعد التحدث مع الطبيبة والفريق الطبي، وافقت على إجراء العملية التي تكللت بالنجاح، وشعرت بالارتياح وبدأت تتنفس بشكل طبيعي.

وأكدت استشارية طب الأجنة مديرة قسم طب الأجنة والتصوير الطبي في مستشفى الكورنيش، الدكتورة ليان بريكر، أهمية متابعة النساء الحوامل بتوائم أحادية المشيمة مع أخصائيي طب الأجنة، الذين يمتلكون الخبرة والمعرفة لتحديد المشكلات المحتملة والتدخل لعلاجها في الوقت المناسب.

طباعة