بتقنية المنظار الجراحي للأطفال

«صحة» تعالج طفلة حديثة ولادة من انسداد الأمعاء الدقيقة

نجحت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» في علاج طفلة حديثة الولادة تبلغ من العمر ستة أسابيع كانت تعاني انسداد الأمعاء الدقيقة، وسبب لها عدم تمكنها من الحصول على الغذاء اللازم، وعدم النوم.
 
وقال استشاري جراحة الأطفال في مستشفى توام الدكتور مصطفى حمشو: إن «الرضيعة (نصرة) أدخلت إلى قسم الرعاية المشددة للأطفال حديثي الولادة وهي تعاني القيئ المتكرر وعدم المقدرة على الرضاعة الطبيعية، وأجريت لها الفحوص المخبرية والإشعاعية، فتبين أنها تعاني انسداداً هضمياً علوياً، ينجم في الغالب عن تشوه ولادي».
 
وأضاف أن بعد التشخيص والتعرف على الحالة، تأكد الفريق الطبي المعالج من الحالة باستخدام تقنية المنظار الجراحي للأطفال حديثي الولادة، وذلك باستخدام أدوات صغيرة لا تتجاوز ثلاثة ملليمترات، حيث تم التأكد من انسداد الجزء الأول من الأمعاء الدقيقة، وتم اجراء العلاج اللازم، وفتح الانسداد بنجاح تام، بتدخل جراحي طفيف.
 
وأوضح أن حالة الرضعة تحسنت، وتوقف القيء المستمر الذي كانت تعاني منه، وبدأت ترضع، ونامت كذلك بشكل طبيعي. وأشار إلى أنه تم استخدام تقنيات التنظير الداخلي لمعالجة الرضيعة، باستخدام أدوات جراحة ذات حجم صغير، تمكن الجراحون من عمل شقوق بسيطة، إذ يحتوي منظار البطن المستخدم أثناء هذا الإجراء على كاميرا ألياف بصرية عالية الدقة، ويستخدم الجراح هذه الكاميرا، الموصولة بشاشة لرؤية المنطقة المراد علاجها، وتوجيه الأدوات المستخدمة إليها بشكل دقيق ومباشر.
 
وقال والد الطفلة، إن حالة طفلته تحسنت مباشرة بعد إجراء العلاج اللازم لها في مستشفى توام، وخرجت بعد يومين من إجراء الجراحة البسيطة لها، وتوقف القيء واصبحت ترضع بشكل طبيعي. أبوظبي- الإمارات اليوم
طباعة