«القافلة الوردية» تُطلق برنامجاً مجانياً لإجراء فحوص سرطان الثدي

أعلنت «القافلة الوردية»، إحدى مبادرات جمعية أصدقاء مرضى السرطان، تزامناً مع «أكتوبر الوردي»، الشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي، عن تقديم برنامج فعاليات متكامل يتضمن فحوصاً طبية مجانية، وجلسات استشارية مع فريق من الخبراء والأطباء، إلى جانب سلسلة من الندوات التثقيفية، لتلبية احتياجات المجتمع بمختلف فئاته وجنسياته في الدولة، خصوصاً في ظل التحديات التي فرضتها أزمة جائحة كورونا، وأدت إلى إعاقة جهود التشخيص المبكر ووصول المرضى إلى الخدمات العلاجية.

وأثبتت الدراسات الحديثة أن سرطان الثدي هو أكثر أنواع الأورام الخبيثة شيوعاً في العالم متجاوزاً بذلك، وللمرة الأولى، في عام 2020 سرطان الرئة، إذ يأتي البرنامج في إطار الجهود المكثفة التي تبذلها «القافلة الوردية» نحو ترسيخ رسالتها الرامية إلى نشر الوعي بضرورة إجراء الفحوص المبكرة، من خلال توفير فحوص ماموغرام مجانية، و12 ندوة تثقيفية للتوعية بسرطان الثدي باللغتين الإنجليزية والعربية عبر 21 عيادة متنقلة، كما تنظم تحدي «خطوات وردية» للعمل بصورة عاجلة على زيادة الوعي المجتمعي بمسببات المرض وإجراءات الوقاية منه.

وتعمل «القافلة الوردية» على توسيع نطاق نشاطاتها بالتعاون مع شركائها من مؤسسات القطاعين العام والخاص بهدف تمكين السيدات والرجال في دولة الإمارات من الاستفادة من الفحوص وغيرها من الخدمات، إلى جانب دعم مرضى السرطان، خصوصاً أن الدراسات الحديثة تشير إلى أن حالات سرطان الثدي تمثل ربع حالات السرطان التي تصيب السيدات في العالم.

طباعة