تحديث إجراءات ترخيص المهنيين الصحيين في حضانات أبوظبي

«صحة أبوظبي» تحرص على تيسير وتعزيز إجراءات الترخيص للحضانات وفق احتياجاتها وإمكاناتها. أرشيفية

حدثت دائرة الصحة في أبوظبي إجراءات ترخيص المهنيين الصحيين في عيادات الحضانات في الإمارة، إلحاقاً بالتعميم رقم 136 الصادر ديسمبر الماضي، حيث يأتي التحديث في إطار حرص الدائرة على تيسير وتعزيز إجراءات الترخيص للحضانات وفق احتياجاتها وإمكاناتها، بما يضمن صحة وسلامة الأطفال والأهالي والعاملين.

وأشارت الدائرة إلى أنه في حال رغبة الحضانة في تسجيل عيادة مدرسية ضمن مرافقها كجزء من متطلبات الترخيص، فإنه يتوجب أن يتوافر فيها ممرض مدرسي أو ممرض مسجل أو ممرض ممارس أو مساعد طبيب أو مسعف متقدم أو ممارس عام.

أما في حال عدم رغبة الحضانة في تسجيل عيادة وترغب في إتمام إجراءات الترخيص اللازمة، فإنه يتعين أن يكون ما نسبته 10% من العاملين في الحضانة حاصلين على شهادات الإنعاش الرئوي الأساسي (BLS) والإنعاش القلبي الرئوي للأطفال (PALS) صادرة من جهة معتمدة دولياً مع الحفاظ على سريان صلاحية هذه الشهادات.

وقالت المدير التنفيذي لقطاع منشآت الرعاية الصحية في الدائرة هند الزعابي: «نواصل العمل جنباً إلى جنب مع شركائنا في القطاع التعليمي للتعرف إلى احتياجاتهم والسبل الممكنة لتيسير وتعزيز منظومة التراخيص الخاصة بالرعاية الصحية للحضانات والمدارس، حيث حرصنا في ظل ما يشهده العالم بفعل جائحة كوفيد-19، على تحديث متطلبات وإجراءات ترخيص المهنيين الصحيين وتسهيلها أمام الحضانات من خلال منحهم خيارات للمعايير الواجب توافرها بما يتناسب مع إمكانات الحضانة واحتياجاتها ويحقق أعلى مستويات الالتزام بالإجراءات المنصوص عليها، وينعكس إيجاباً على سلامة الأطفال وصحتهم».

وكانت الدائرة أصدرت في ديسمبر الماضي تعميماً يوضح ويحدد إجراءات ترخيص المهنيين الصحيين في العيادات المدرسية لمختلف الفئات العمرية للطلبة. ويمكن للحضانات الراغبة في معرفة المزيد حول التحديثات الجديدة التواصل مع دائرة الصحة – أبوظبي عبر البريد الإلكتروني: hfld@doh.gov.ae. ورحب عدد من ممثلي إدارات الحضانات في الإمارة بالإجراءات المحدثة، حيث أوضحت كيرين ميشنا من حضانة «ريدوود»، أن الحضانة تدعم هذا القرار الذي تتبناه بالفعل العديد من بلدان العالم المتقدمة، حيث يتم تدريب المعلمين لتولي مهام سلامة وصحة الأطفال والعاملين، مشيرة إلى أن الحضانة تتطلع إلى تدريب واعتماد أكثر من 10% من العاملين لضمان صحة المتواجدين في الحضانة في جميع الأوقات.

• في حال رغبة الحضانة في تسجيل عيادة مدرسية، يتوجب أن يتوافر فيها ممرض مدرسي أو مساعد طبيب.

طباعة