نبضات..«كوفيد-19».. طرق تعزيز المناعة في مواجهة مضاعفات «كوفيد-19»

حدّدت هيئة الصحة في دبي، طرقاً عدة لتعزيز جهاز المناعة في مواجهة مضاعفات فيروس «كوفيد-19»، مؤكدة أن هناك عوامل متعددة تسهم في حدة إصابة أي شخص، أبرزها مواصفات الفيروس وقدرته على الانتشار وطريقة العدوى، وجرعة العدوى، ومقاومة الجسم لمسببات العدوى.

وتابعت: «من أبرز الوسائل المساعدة على تقوية الجهاز المناعي بصورة عامة التغذية الجيدة والمتوازنة، وتناول أطعمة تعزز المناعة مثل مضادات الأكسدة، والبروبيوتيك، بالإضافة إلى القيام بنشاط بدني ملائم، وأخذ قسط كافٍ من النوم، وتجنب الضغط النفسي والتدخين، وممارسة سلوكيات تقي من العدوى، مثل غسل اليدين بصورة متكررة والطبخ الجيد للأطعمة، وكذلك أخذ اللقاح».

وأكدت أن الجهاز المناعي في الجسم يعتبر خط الدفاع ضد الأمراض المعدية، ومن أجل أن يكون ذا كفاءة عالية يحتاج إلى غذاء سليم ومتوازن، لذا ينبغي تقويته من خلال تناول أطعمة داعمة للمناعة مثل الحمضيات (الجريب فروت، البرتقال، الليمون)، التي تعزز استجابة الجهاز المناعي ضد الالتهابات، وأيضاً تناول الأحماض الأمينية الموجودة في المكسرات (الجوز واللوز) والحبوب (حب اليقطين والسمسم)، التي تساعد على توليد أكسيد النيتريك الداعم للخلايا المناعية.

ونوهت الهيئة إلى ضرورة الحصول على فيتامين (A) الموجود في الكبدة والبطاطا الحلوة والجزر، والزنك الموجود في اللحوم والمأكولات البحرية كالروبيان، إذ إن هذه المادتين تسهمان في تنظيم انقسام الخلايا لتحقيق استجابة ناجحة في الجهاز المناعي، كما يمكن تناول فيتامين (E) الموجود في المكسرات والزيوت النباتية، إذ يلعب هذا الفيتامين دوراً مهماً كمضاد للأكسدة لتفاعله مع الإنزيمات الداعمة للجهاز المناعي.

طباعة